إيران: الاتفاق النووي لا يمنعنا من إجراء تجارب صاروخية

طهران تشدد على أن الاتفاق النووي لا يمنعها من إجراء تجارب صاروخية، وتؤكد بلسان المتحدث باسم خارجيتها عباس موسوي استعدادها لمبادلة جميع المعتقلين الإيرانيين في الولايات المتحدة دفعة واحدة.

  • إيران: الاتفاق النووي لا يمنعنا من إجراء تجارب صاروخية
    إيران: الاتفاق النووي لا يمنعنا من إجراء تجارب صاروخية

شددت طهران على أن الاتفاق النووي يتناول الملف النووي فقطـ، وأن القرار الأممي في هذا الشأن لم يمنع إيران من إجراء تجارب صاروخية.

وأكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية عباس موسوي استعداد بلاده لمبادلة جميع المعتقلين الإيرانيين في الولايات المتحدة دفعة واحدة.

وتبادلت طهران وواشنطن معتقلين مطلع كانون الأول/ديسمبر الجاري، وهما الإيراني مسعود سليماني والأميركي سي وانغ.

واعتقلت إيران سي وانغ عام 2016 للاشتباه بقيامه "بأنشطة تجسسية"، بينما احتجزت واشنطن مسعود سليماني عام 2018 بتهمة "محاولة نقل مواد كيميائية بصورة مخالفة للقانون".

وكشف موسوي عن أن اليابان قدمت اقتراحات بحسن نية لتخفيف التوتر، على أمل أن تتخذ بعض الخطوات خلال زيارة الرئيس حسن روحاني إلى اليابان.

واعتبر موسوي أن "الحظر الاميركي ضد ايران مثالاً بارزاً للجريمة ضد الانسانية والارهاب الاقتصادي".

وأشار في مؤتمر صحفي اليوم السبت في تبريز شمال غرب البلاد، إلى أن الأميركيين "يدّعون دوماً بأن القضايا الانسانية ليست ضمن الحظر، لكنهم قطعوا الطريق دوماً أمام تصدير الادوية والاغذية إلى إيران".

وأضاف أن الأميركيين الذين ادعوا بأنهم يدعمون الشعب الايراني خلال أعمال الشغب الأخيرة "خلقوا مشاكل للشعب بإجراءاتهم الاجرامية".

على صعيد آخر، أكد موسوي أن طهران تنتظر تقرير العراق النهائي حول الاعتداء على القنصلية الايرانية في النجف في شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وقال "أبلغنا الحكومة العراقية احتجاجنا وأعلنا بأن من مسؤوليتها بصفتها الدولة المستضيفة للهيئات الدبلوماسية الحفاظ على أمن الاماكن الدبلوماسية والدبلوماسيين وتوفير الحماية لهم، وهم لم يتمكنوا على الظاهر من القيام بذلك لأسباب مختلفة".

ودانت الخارجيّة العراقية ما تعرّضت له القنصليّة الإيرانيّة من اعتداء من قبل من وصفتهم بـــ "أشخاص غرباء عن واقع التظاهرات المُحقّة"، وشددت على أنّ الغرض مما حصل "إلحاق الضرر بالعلاقات التاريخيّة والاستراتيجيّة بين العراق وإيران".