اللجنة المنظمة تصادق على تشكيل "لجنة الكنيست" للنظر في منح نتنياهو حصانة برلمانية

اللجنة البرلمانية المنظمة في الكنيست، تصادق على تشكيل "لجنة الكنيست" للنظر في طلب الحصانة لرئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو، والقناة 13 الإسرائيلية تقول إن التقديرات تشير إلى أن نتنياهو سيطلب حصانة في نهاية الـ 30 يوماً التي منحت له منذ تقديم لائحة الاتهام ضده إلى رئيس الكنيست.

  • اللجنة المنظمة تصادق على تشكيل "لجنة الكنيست" للنظر في منح نتنياهو حصانة برلمانية
    اللجنة المنظمة تصادق على تشكيل "لجنة الكنيست" للنظر في منح نتنياهو حصانة برلمانية

 

صادقت اللجنة البرلمانية المنظمة في الكنيست، على تشكيل "لجنة الكنيست" للنظر في طلب الحصانة لرئيس الوزراء المنتهية ولايته، بنيامين نتنياهو المتهم بالرشوة وخيانة الأمانة والاحتيال في 3 قضايا فساد.

ويمكن للجنة عقد جلساتها بشرط موافقة رئيس الكنيست يولي إدلشتاين، بعد أن يحصل على وجهة نظر قانونية من المستشار القضائي للكنيست، أيال يانون.

وجاء ذلك بعد أن فشل حزب الليكود خلال جلسة ساخنة اليوم بينه وبين تحالف "أزرق أبيض"، في مساعيه للمشاركة في رئاسة تشكيل "لجنة الكنيست"، ونقل الصلاحية من اللجنة المنظمة التي يترأسها آفي نيسنكورن من تحالف "أزرق أبيض" إلى لجنة التفاهمات التي يرأسها بشكل مشترك كل من نيسنكورن وميكي زوهر من حزب "ليكود".

وبعد نقاش حاد، تم التوافق على أن تكون اللجنة المنظمة هي صاحبة القرار في تشكيل لجنة الكنيست وما سيتم نقاشه فيها.

ويرى تحالف "أزرق أبيض" أن حزب "الليكود" يحاول عرقلة إمكانية تشكيل لجنة للكنيست قبل الانتخابات المقررة في 2 آذار/مارس، من أجل مناقشة حصانة نتنياهو.

وقدم المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية أفيخاي مندلبليت، لائحة الاتهام ضد نتنياهو لرئيس الكنيست يولي ادلشتاين، في 2 كانون الأول/ديسمبر مما يمنح نتنياهو مهلة محددة بـــ30 يوماً من التاريخ المذكور لتقديم طلب الحصول على الحصانة إلى اللجنة للنظر فيه.

وقالت القناة 13 الإسرائيلية إن التقديرات تشير إلى أن نتنياهو سيطلب حصانة في نهاية الـ 30 يوماً التي منحت له منذ تقديم لائحة الاتهام ضده إلى رئيس الكنيست، موضحة أن أعضاء كنيست من حزب "الليكود" تحدثوا مع نتنياهو ونصحوه بأنه "بحاجة إلى الحصانة، وإلا فإنه سيواجه مصاعب في إقناع الجمهور بقدرته على إدارة شؤون الدولة فيما يخضع لمحاكمة بمخالفات فساد خطيرة".