موسكو تعبّر عن قلقها من الاتفاقية الأمنية بين أنقرة و"الوفاق" الليبية

مقاتلات الجيش الليبي تستهدف مواقع عسكرية في مصراتة استخدمت لتخزين الأسلحة التركية، وموسكو تعبّر عن قلقها من الاتفاقية الأمنية بين أنقرة و"الوفاق"، في وقتٍ اعتبر فيه الرئيس التركي أن حفتر لا يتمتع بشرعية سياسية.

 

  • المتحدث باسم الجيش الليبي بقيادة حفتر توعّد باستهداف مصراتة

قال المتحدث باسم الجيش الليبي أحمد المسماري إن مقاتلات الجيش الوطني استهدفت مواقع عسكرية في مصراتة استخدمت لتخزين الأسلحة والمعدات التركية الأسلحة التركية.
وفي بيان نُشر عبر صفحته بموقع "فيسبوك"، وقال المسماري إن العمليات "رداً علي إعلان حكومة الوفاق المزعوم طلب الدعم اللوجستي والفني من تركيا".

وأضاف المسماري "نتج عن عملية الاستهداف الليلة تدمير كامل قدرات العدو في عدة مواقع عسكرية في مصراتة، ونتج عنها انفجارات متتالية دلت علي حجم المخزون العسكري التركي فيها وقد عادت مقاتلاتنا لقواعدها سالمة".

ودعا المسماري "حكماء مصراتة أن يقدموا مصلحة أمنها وسلامتها على مصالح المتطرفين"، مشيرا إلى أنه "لن يتم استهداف المنسحبين من طرابلس ومصراتة لمدة 3 أيام فقط". 

وأشار المتحدث باسم الجيش الليبي إلى أن "الحرب خيارا أجبرنا عليه لتحرير ليبيا من هيمنة المليشيات الإرهابية المؤتمرة بأوامر تركيا وقطر، وأجبرنا عليه لإعادة توحيد البلاد كاملة تحت قيادة وطنية ليبية واحدة تجنباً لمشاريع التقسيم والتجزئة إلا أنه وفي الوقت نفسه يحزننا ما نراه من قتلى".

 

حكومة الوفاق تطلب تفعيل اتفاقيات التعاون الأمنيّ مع 5 دول

وغداة موافقة حكومةِ الوفاقِ الليبية برئاسة فايز السراج على طلب الدعمين الفنيِّ واللوجستيِّ مِنْ تركيا بتفعيل مذكِّرة التفاهم للتعاون الأمني والعسكري، طالبت الحكومة اليوم رؤساء خمس دول هي الولايات المتحدة وبريطانيا وإيطاليا وتركيا والجزائر بتفعيل اتفاقيات التعاونِ الأمنيّ الحكومة أشارت إلى أن السراج وجّه رسائل إلى رؤساءِ الدول دعاهم فيها إلى التعاون والتنسيق لمكافحة المنظّمات الإرهابيّة وعلى رأسها "داعش" و"القاعدة".

موسكو تعبّر عن قلقها من الاتفاقية المبرمة بين أنقرة و"الوفاق"

وأعربت روسيا، اليوم الجمعة، عن قلقها الكبير من الاتفاقية المبرمبة بين تركيا وحكومة الوفاق الليبية،حول إمكانية إدخال القوات التركية في ليبيا.

وأضاف مصدر في وزار الخارجية الروسية أن التدخل العسكري الخارجي في ليبيا لا يمكنه سوى تعقيد الوضع في البلاد.

وأشار المصدر إلى أن إمكانية استقدام جنود أتراك إلى ليبيا يقلق روسيا، معتبراً أن "هذه الخطوة ستثير ردود فعل من قبل دول الجوار، ما يثير الكثير من التساؤلات".

وقال "هناك قرارات من قبل مجلس الأمن الدولي، وهناك قرارات بشأن حظر الأسلحة".

وتابع "هناك الكثير من الأسئلة. وإلى أن يتم حل النزاع ، يمكن لهذا التدخل العسكري الخارجي أن يعقد الوضع".

أردوغان: حفتر لا يحظى بشرعية سياسية في ليبيا

صرّح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن خلفية حفتر لا يحظى بشرعية سياسية في ليبيا، محذراً من محاولات إضفاء الشرعية عليه، على حساب حكومة الوفاق المعترف بها دولياً. 

وفي تصريحات للصحفيين عقب زيارته إلى ماليزيا، حيث قال أردوغان إن "حفتر ليس سياسياً شرعياً، وهناك من يسعى لإضفاء الشرعية عليه، بينما السراج قائد وممثل شرعي" .

وحذر أردوغان أن "هناك محاولات من قبل جهات، لتجاهل حكومة فائز السراج المعترف بها دولياً"، موضحاً أن "مصر والامارات وفرنسا وإيطاليا، منخرطة في هذا الأمر".

وأعرب عن أسفه لانخراط روسيا أيضاً في هذا الأمر بشكل غير معلن.