الصحف الأجنبية عن اغتيال سليماني: سيعزز دور إيران في المنطقة

"ترامب يدخل حرباً جديدة رغم تعهده وقف الحروب التي لا تنتهي"، "إيران يمكن أن تجد سليماني جديداً واغتياله سيعزز دور إيران في المنطقة بدلاً من إضعافه"، تحليلات الصحف الأجنبية اليوم الثلاثاء بين المخاوف عن رد إيراني مرتقب وانتقاد القرار الأميركي المتهوّر. 

  • الصحف الأجنبية عن اغتيال سليماني: سيعزز دور إيران في المنطقة
    متظاهرون يحرون صورة لترامب كتب عليها "أنت محرج للإنسانية" في مظاهرة في الهند ضد اغتيال سليماني (أ.ف.ب)

لا تزال الصحف الأجنبية والأميركية منشغلة حتى الآن بتحليل تداعيات اغتيال الفريق الشهيد قاسم سليماني والقائد أبو مهدي المهندس، بين المخاوف من رد إيراني مرتقب وانتقاد للقرار الأميركي المتهوّر. 

صحيفة "اندبندنت" البريطانية، نشرت مقالاً لدبلوماسية في الأمم المتحدة باسم مستعار، تتحدث فيه عن أنّ استشهاد سليماني والطريقة التي قُتل بها "ليس سبباً للاحتفال، وفي داخل الأمم المتحدة هناك شعور عام بالصدمة"، والسبب برأيها أنّ "الرد المعتاد بين إيران والولايات المتحدة وإسرائيل غالباً ما يقتصر على ضربات صغيرة وخطابات قوية، لكن لم نتوقع اغتيال سليماني خصوصاً الآن". 

وأشارت الصحيفة إلى أنّ الرئيس الأميركي دونالد ترامب "يعزل الولايات المتحدة وليس بالطريقة التي أرادها، فها هو يدخل حرباً جديدة بالرغم من تعهده وقف الحروب التي لا تنتهي".

وتضيف الدبلوماسية إنه "لا شك أن القادة العسكريين قد قدموا لترامب عدداً من الخيارات المختلفة، من بينها توجيه ضربة قوية إلى سليماني، ولكن لسبب غير معروف وبعد التزام ضبط النفس على مدى أشهر، قرر الرئيس الذي لا يمكن التنبؤ بتصرفاته أن يذهب إلى أبعد الحدود".

وما يثير الدهشة برأي الدبلوماسية في الأمم المتحدة، هو "نأي ترامب بنفسه عن حلفاء واشنطن، ففي الحالات العادية كان سيتمّ إعطاء الحلفاء إشعاراً وكانت ستصدر الولايات المتحدة بياناً جاهزاً على الفور. حقيقة أنه لم يكن لديهم سوى تغريدة تضمنت صورة العلم الأميكري هي دليل دامغ على طبيعة الدائرة المحيطة بالرئيس". 

وتساءلت الدبلوماسية: "إيران ليست كوريا الشمالية - فقط انظروا إلى مئات الآلاف من المتظاهرين في الشوارع للتأكد من ذلك. هل تفهم الولايات المتحدة هذا؟"، مبرزةً أنّ ترامب في النهاية "يحشر نفسه في الزاوية". 

فورين بوليسي: إيران يمكن أن تجد سليماني جديداً 

رأت مجلة "فورين بوليسي" في مقال لها اليوم، أنّ أحد تبريرات اغتيال سليماني أنه "كان شخصاً خطيراً على نحو فريد وغير معتاد"، مشيرةً إلى عدد من التعليقات عن شخصية سليماني من قبل باحثين ومسؤولين أميركيين.

المجلة تقول إن مارك دوبوفيتز المعروف بمواقفه المتشددة تجاه إيران تحدث عن أن سليماني "كان يعادل رئيس هيئة الأركان المشتركة ومدير الـسي آي إي"، ووصف مقتله بأنه "مدمر لحرس الثورة والنظام الإيراني".

بدوره أشار المسؤول السابق في إدارة أوباما اندرو اكزم أن سليماني "كان بمثابة ديفيد بترايوس وستان ماكريستل وبريت ماكغورك مجتمعين".

وتنطلق المجلة من هذه التوصيفات لتقول إن "دور سليماني الرئيسي وتأكيد الحكومة الإيرانية على إنجازاته يجعلان من السهل المبالغة في عدم قابلية أن يحلّ أحد مكانه"،مبرزةً أنّه "صحيح أن خليفته الجنرال إسماعيل قاآني سوف يجلب مهارات مختلفة لهذا المنصب، لكنه سيرث شبكات ومؤسسات قائمة لم تعتمد على رجل واحد لبنائها". 

نيويورك تايمز: المرشد الإيراني يريد رداً واضحاً ومباشراً يستهدف المصالح الأميركية

تنقل صحيفة "نيويوك تايمز" الأميركية  في تقرير لها عن مصادر إيرانية تصفها بالمطلعة، أن المرشد الايراني أبلغ المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني أنه "يريد رداً واضحاً ومباشراً يستهدف المصالح الأميركية وتنفذه القوات الإيرانية بشكل واضح وليس عبر حلفائها في المنطقة".

وتقول الصحيفة في وصف مشهد التشييع المليوني إنه "بعد أسابيع من الاحتجاجات العنيفة سار منتقدو وداعمو الحكومة جنباً الى جنب يوحدهم الغضب، محطات القطار اكتظت بالمشيّعين منذ ما قبل ساعات الفجر من بينهم الأطفال الذين حملوا صور الجنرال سليماني". 

فاينانشيل تايمز: اغتيال سليماني سيعزز دور إيران في المنطقة بدلاً من إضعافه

تقول صحيفة "فاينانشيل تايمز" في تحليل لها، إنه عندما أمر دونالد ترامب بالضربة الجوية التي قتلت سليماني "قام بأكبر مجازفاته في الوقت الذي يكثف فيه الضغط على إيران ويسعى لمواجهة نفوذها".

وأوضحت الصحيفة أنّه "لسنوات نظرت واشنطن إلى سليماني على أنه عدوها اللدود، الذي تتهمه بتطوير شبكة من الوكلاء عبر الشرق الأوسط ومهاجمة أهداف أميركية وزعزعة استقرار المنطقة"، مضيفة: "لكن بدلاً من إضعاف نفوذ طهران ووكلائها في العراق فإن قرار الرئيس الأميركي باغتيال سليماني أثناء مغادرته مطار بغداد يهدد بتقوية هذا النفوذ".

وتنقل الصحيفة عن مسؤول عراقي أن "ترامب سرّع عمل سليماني في العراق"، مؤكداً أنّهم "لقد خلقوا حالة من الفوضى لأنهم لم يستطيعوا فهم العراق". 

واشنطن بوست:  إدارة ترامب تواجه معضلات الاستراتيجية بعد اغتيال سليماني

اعتبرت صحيفة "واشنطن بوست" الأميركية في تقرير لها اليوم الثلاثاء، أنّه باغتيال سليماني "يواجه ترامب مجموعة من المعضلات الاستراتيجية من العراق الذي وجه برلمانه ضربة للمصالح الأميركية إلى الاتفاق النووي".

وأكدت الصحيفة أنّ جهاز الأمن القومي المحيط بالبيت الأبيض "قد ضعف بسبب الاستقالات والوظائف الشاغرة، فيما باتت في الواجهة زمرة من الصقور الذين يحرصون على مواجهة أكثر تشدداً مع طهران".

كما تشير الصحيفة إلى أن الأولوية لدى ترامب هي "حملته الانتخابية وربما في هذا الإطار جاء الاغتيال لقناعة لديه أن قاعدته القومية تحب ذلك".