عبد الناصر فروانة: 540 أسيراً فلسطينياً في سجون الاحتلال يقضون أحكاماً بالسجن المؤبد

المختص بشؤون الأسرى الفلسطينيين عبد الناصر فراونة يقول إن المحاكم الإسرائيلية لم تكن يوماً نزيهة وعادلة وهي أداة من أدوات الاحتلال وأحكامها تعسفية وقاسية.

  • عبد الناصر فروانة: 540 أسيراً فلسطينياً في سجون الاحتلال يقضون أحكاماً بالسجن المؤبد
    بلغ عدد المحكومين بالسجن المؤبد 540 أسيراً

قال المختص بشؤون الأسرى الفلسطينيين، عبد الناصر فروانة، إن 540 أسيراً فلسطينياً في سجون الاحتلال الإسرائيلي يقضون أحكاماً بالسجن المؤبد مدى الحياة لمرة واحدة أو لمرات عدة.

وأضاف فروانة في بيان صحفي، أنه وحسب تقرير إدارة السجون الإسرائيلية والذي يرصد كافة المعطيات الإحصائية ذات العلاقة حتى 31 كانون أول/ديسمبر2019، فإن 2922 أسيراً، قد صدر بحقهم أحكاماً بالسجن الفعلي لفترات متفاوتة، بينهم 61 طفلاً تتراوح أعمارهم ما بين 14-18 عاماً.

وتابع "بالإضافة إلى الأسرى المحكومين بالسجن المؤبد والذين بلغ عددهم 540 أسيراً، فإنه يوجد 497 أسيراً كان قد صدر بحقهم أحكام بالسجن الفعلي لأكثر من 20 سنة وأقل من مؤبد، و338 أسيراً يقضون أحكاماً بالسجن لفترات تتراوح ما بين 15-20 سنة".

وذكر فروانة، أنه يوجد من بين الأسرى المحكومين، 201 أسيراً يقضون أحكاماً بالسجن لفترات تتراوح ما بين 10-15 سنة، و362 أسيراً صدر بحقهم أحكاماً تتراوح ما بين 5-10 سنوات.

وأوضح أنه وحسب ما ورد في تقرير إدارة السجون الإسرائيلية، فإن 984 أسيراً من بين إجمالي الأسرى المحكومين يقضون أحكاماً بالسجن الفعلي لفترات مختلفة تقل عن الخمس سنوات.

وأكد فروانة على أن القضاء الإسرائيلي قوامه الظلم والقهر، وشرعنة هدم حياة ومستقبل الشعب الفلسطيني، وأن المحاكم الإسرائيلية لم تكن يوما نزيهة وعادلة وهي أداة من أدوات الاحتلال وأحكامها تعسفية وقاسية، كما ولا يجوز لها محاكمة مواطنين فلسطينيين يقاومون المحتل، فهذه المقاومة وسيلة مشروعة، أجازتها كافة المواثيق والأعراف الدولية، وتندرج في سياق مسيرة كفاحية طويلة يخوضها الشعب الفلسطيني من أجل الحرية والاستقلال.