ملامح حكومة الفخفاخ.. 7 مشاريع وطنية

رئيس الحكومة التونسية المكلف إلياس الفخفاخ يكشف في مؤتمرٍ صحفي عن 7 مشاريع وطنية للحكومة القادمة، ويقول إنه سيتم العمل عليها على المدى المتوسط والبعيد وستعيد الدور الاجتماعي للدولة.

  • ملامح حكومة الفخفاخ.. 7 مشاريع وطنية
    الفخاخ يحدّد الأولويات العاجلة التي ستعمل عليها حكومته بعد نيلها الثقة

كشف رئيس الحكومة المكلف إلياس الفخفاخ، في مؤتمرٍ صحفي اليوم الجمعة، عن 7 مشاريع وطنية للحكومة القادمة، والتي قال إنه سيتم العمل عليها على المدى المتوسط والبعيد وستعيد الدور الاجتماعي للدولة، وفق تعبيره.

وتتمثل المشاريع في مواصلة تركيز وهيكلة الدولة ورقمنتها وتطوير مردودها، على غرار دمج بعض الوزارات، ووضع مخطط استراتيجي لـ"تونس 2040"، يهم قطاع الصحة العمومية.

كما سيكون بحسب الفخفاخ، للتعليم نصيب. وأيضاً للقطاع الفلاحي والثروة الطاقية والرقمية، والتي شدّد الفخفاخ على وضع مخطط لدخول هذه القطاعات بقوة، باعتبار أن فرص الشغل ترتكز حالياً على هذين المجالين.

وتحدث رئيس الحكومة المكلف على الانفتاح على السوق الإفريقية، معتبراً أنّ بناء إفريقيا الجديدة يحتاج إلى الخبرة التونسية وكفاءاتها.

وأشار إلى أن هذه المسألة تحتاج إلى ضرورة وضع مخطط للربط الجوي والبحري حتى تكون تونس بوابة إفريقيا لبلدان العالم،  وفق تعبيره.

وحدّد الفخفاخ الأولويات العاجلة التي ستعمل عليها حكومته بعد نيلها الثقة، والتي تضمّنتها الوثيقة التعاقدية بين الأحزاب المعنية بتشكيل الحكومة.

وتأتي على رأس قائمة هذه الأولويات مكافحة الفساد، إلى جانب إعادة "المصعد الاجتماعي" للعمل، من خلال إعطاء الأهمية اللازمة لقطاعي التربية والصحة العمومية.

قضايا عاجلة

من جهة أخرى، تطرق رئيس الحكومة المكلف إلى أهم القضايا العاجلة التي يجب العمل عليها وإيجاد حلول لها من ذلك استتباب الأمن ومكافحة غلاء المعيشة، من خلال التحكّم في الأسعار وأيضاً إنعاش الاقتصاد.  

ومن بين النقاط العاجلة الأخرى، طرح الفخفاخ ملف "الحوض المنجمي" الذي قد يساهم في حلّ العديد من المشاكل، منها توفير العملة الصعبة ودعم موارد ميزانية الدولة من خلال وضع مقاربة شاملة.

وأكد الفخفاخ أنه سينطلق في تشكيل الحكومة خلال الأسبوع القادم كمرحلة ثالثة بعد وضع وثيقة تعاقدية والمصادقة عليها غداً من طرف كل الأحزاب والأطراف السياسية المشاركة.