إسماعيلي: كشفنا عن جاسوسين لصالح المخابرات الأميركية والحكم بإعدام ثالث

المتحدث باسم السلطة القضائية "غلام حسين إسماعيلي" يشدد على أهمية انتخابات مجلس الشورى الإيراني ومجلس خبراء القيادة، ويكشف عن إلقاء القبض على جاسوسين يعملان لمصلحة الاستخبارات الأميركية، ومحاكمتهما، والحكم على جاسوس آخر بالإعدام.

  • إسماعيلي: كشفنا عن جاسوسين لصالح المخابرات الأميركية والحكم بإعدام ثالث
     المحكمة العليا تصادق على حكم إعدام  الجاسوس أمير رحيم بور الذي كان يعمل أيضاً لمصلحة الـ"سي آي إي"

كشف المتحدث باسم السلطة القضائية، اليوم الثلاثاء، عن جاسوسين يعملان لمصلحة الاستخبارات الأميركية، مشيراً إلى "أنه حكم على أحدهما بالسجن 10 سنوات بتهمة العمل لمصلحة الولايات المتحدة، وعلى الثاني بالسجن 5 سنوات بتهمة العمل ضد الأمن القومي".

كما أعلن في مؤتمر صحافي عقده قبل ظهر اليوم أن المحكمة العليا صادقت اليوم على حكم إعدام  الجاسوس أمير رحيم بور الذي كان يعمل أيضاً لمصلحة الـ"سي آي إي"، و"كان يقبض أموالاً طائلة على ما يقدمه، وحاول أن ينقل جزءاً من معلومات الملف النووي الإيراني للمخابرات الأميركية"، وفق إسماعيلي.

من جهة أخرى، شدّد إسماعيلي على أهمية انتخابات مجلس الشورى الإيراني ومجلس خبراء القيادة، وقال إنها "تشكّل رُكناً من أركان الثورة الإسلامية".

ولفت إلى ضرورة "ألّا تكون الانتخابات مجالاً لرمي التهم بين المتنافسين، وأن السلطة القضائية توصي الجميع باحترام القانون والعمل ضمن أطره خلال الدعاية الانتخابية".

وسيجري اقتراع شعبي مباشر في 21 شباط/ فبراير الجاري، لانتخاب مجلسي الشورى الإيراني وخبراء القيادة.