لافروف: موسكو لديها اتفاقات مع أنقرة حول إدلب يجب تنفيذها

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يؤكد أن موسكو وأنقرة على اتصال بشأن الوضع في إدلب السورية، ويشدد على أن البلدين لديهما اتفاقات واضحة يجب تنفيذها.

  • لافروف: موسكو لديها اتفاقات مع أنقرة حول إدلب يجب تنفيذها
    لافروف: الإرهابيون يسيطرون على الأوضاع في منطقة إدلب

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن "موسكو على اتصال مع أنقرة بشأن الوضع في إدلب السورية"، مشيراً إلى أن "العسكريين الروس والأتراك يحاولون تسوية الوضع على الأرض".

وخلال مؤتمر صحافي في ختام زيارته للمكسيك، قال لافروف إن "روسيا لديها اتفاقات مع تركيا، تحدد بشكل واضح نظام منطقة خفض التصعيد في إدلب، حيث تعهد الأتراك بفصل المعارضة المسلحة عن إرهابيي هيئة تحرير الشام".

وتابع: "الإرهابيون يسيطرون على الأوضاع في منطقة إدلب، ويجب تنفيذ هذا الالتزام في نهاية المطاف".

وفي وقتٍ سابق، أكد الكرملين استمرار هجمات المتشددين على قوات الحكومة السورية والبنية التحتية العسكرية الروسيّة "في المنطقة التي تخضع لمسؤولية تركيا في إدلب". 

الكرملين أشار في بيان أمس الخميس، إلى أنّ الاتصالات الأخيرة بين الرئيسين فلاديمير بوتين ورجب طيب إردوغان "أظهرت أن لكل منهما مخاوفه الخاصة". 

ولم يستبعد الكرملين انعقاد اجتماع قريب بين بوتين وإردوغان بهدف "تهدئة الوضع في إدلب السوريّة".