الاتحاد الأوروبي يحدث برمجياته لحماية بيانات المستخدمين من الخروق والتجسس

الاتحاد الأوروبي يطلق نقاشاً غداً عن تقنية التعرف على الوجود والذكاء الاصطناعي وتحديث برمجياته للتثبت من عدم حصول خروق تحول التكنولوجيا إلى وسيلة للتجسس على الناس.

  • الاتحاد الأوروبي يحدث برمجياته لحماية بيانات المستخدمين من الخروق والتجسس
    الاتحاد الأوروبي يحدث برمجياته لحماية بيانات المستخدمين من الخروق والتجسس
  • الاتحاد الأوروبي يحدث برمجياته لحماية بيانات المستخدمين من الخروق والتجسس
    تعتبر تقنية التعرف على الوجوه ضمن الجموع من أكثر المواضيع حساسية

 

يطلق الاتحاد الأوروبي غداً الاربعاء نقاشاً حول تقنية التعرف على الوجوه والذكاء الاصطناعي عموماً، للتثبت من عدم حصول خروق تحول التكنولوجيا إلى وسيلة للتجسس على الناس.
وبهدف تنظيم قطاع متنام تهيمن عليه الولايات المتحدة والصين إلى حد كبير، ستمهد المفوضية الأوروبية السبيل لوضع قواعد للتعامل مع هذا القطاع. 

وقالت نائبة رئيس المفوضية الأوروبية المسؤولة عن التكنولوجيا الرقمية مارغريث فيستاغر في حديث للصحافيين قبل أيام "ما رأيته في هونغ كونغ أخافني حقاً". 
وأضافت أنه خلال الاحتجاجات ضد بكين، تلقى الناس رسالة على هواتفهم الذكية تقول "نحن نعلم أنكم هنا، وربما عليكم العودة إلى منازلكم"، مشددة "هذا لا يدعم حرية الاجتماع أو التعبير".

وتعتبر تقنية التعرف على الوجوه من أكثر المواضيع حساسية، وتستخدم على نطاق واسع في مهمات مختلفة، من أبرزها إلغاء قفل الهاتف الذكي، وتسهيل المرور في المطارات.

وتأمل المفوضية الأوروبية تقديم مقترحات تشريعية بحلول نهاية العام الجاري، وذلك بعد التشاور مع كل العاملين في القطاع، والشركات والنقابات والمجتمع المدني وحكومات الدول الأعضاء الـ27.