بيسكوف: بوتين لن يلتقي إردوغان في 5 آذار/مارس المقبل

المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، يؤكد عدم وجود خطط لعقد لقاءٍ بين الرئيس الروسي ونظيره التركي في اسطنبول، ويشير إلى وجود مشاورات وأعمال على مستوى الخبراء بين روسيا وتركيا حول إدلب السورية.

  • بيسكوف: بوتين لن يلتقي إردوغان في 5 آذار/مارس المقبل
    بيسكوف: هناك مشاورات وأعمال على مستوى الخبراء بين روسيا وتركيا بشأن إدلب

أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، بأن جدول أعمال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، لا يتضمن زيارة إلى إسطنبول في 5 آذار/مارس المقبل، ولقاء الرئيس التركي رجب طيب إردوغان هناك.

وقال بيسكوف للصحفيين إنه "حتى الآن ليس هناك خطط في 5 آذار/مارس لعقد هذا الاجتماع"، مؤكداً أنه في هذا اليوم تحديداً "لدى الرئيس بوتين خطط عمل أخرى".

وتابع: هناك مشاورات وأعمال على مستوى الخبراء بين روسيا وتركيا، حيث يناقشون في المقام الأول الوضع في إدلب السورية.

وكان الرئيس التركي أعلن، الثلاثاء الماضي، أن وفداً روسياً سيزور أنقرة لبحث الوضع في إدلب السورية، مشيراً إلى أنه "لا اتفاق بشكل كامل حتى الآن على قمة رباعية بشأن سوريا في 5 آذار/مارس".

يأتي ذلك في ظلّ إعلان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، رفضه مقترحاتٍ لهدنة مع الجماعات الإرهابية في إدلب، معتبراً أن "الهدنة تشجع أنشطة الإرهابيين وتنتهك القانون الدولي، وهي استسلام لهم".