القوات الروسية في سوريا تستحوذ على المواد السامة التي حاول المسلّحون استخدامها

مراسل الميادين يلفت إلى أنه بعد استحواذ القوات الروسية في سوريا على المواد السامة والعبوات الناسفة، ستعرض سوريا هذه الحاويات السامة التي حاول المسلّحون استخدامها على المجتمع الدولي.

  • مراسل الميادين: سوريا ستعرض هذه الحاويات السامة على المجتمع الدولي لإثبات ما حاول المسلحون ارتكابه.

أكد مراسل الميادين أن القوات الروسية في سوريا استحوذت على المواد السامة والعبوات الناسفة التي حاول المسلحون استخدامها.

وقال مراسلنا إن سوريا ستعرض هذه الحاويات السامة على المجتمع الدولي لإثبات ما حاول المسلحون ارتكابه.

وكان "المركز الروسي للمصالحة بين الأطراف المتحاربة" في سوريا أكد أنه تمّ الحصول على أدلة تشير إلى "محاولة استفزاز فاشلة باستخدام أسلحة كيميائية في الجزء الشرقي من منطقة خفض التصعيد في إدلب".

وقال بيان للمركز: "أثناء إجراءات الردّ التي اتخذها الجيش السوري ضد إرهابيي هيئة تحرير الشام في الجزء الشرقي من منطقة خفض التصعيد في إدلب، أمس الثلاثاء، تمّ تلقّي أدلة دامغة على محاولة استفزاز فاشلة باستخدام أسلحة كيميائية".

البيان أوضح أنّ "مجموعة إرهابية تضمّ 15 عنصراً حاولت تفجير ذخائر ذات حشوات كيميائية سامة، من أجل عرقلة تقدّم القوات السورية في الأحياء الغربية من سراقب، واتهامها في ما بعد باستخدام الأسلحة الكيميائية".