المسلحون يستهدفون الجيش السوري في كفرنبل وحزارين بريف إدلب

المجموعات المسلحة تواصل خرق اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب بين روسيا وتركيا، وتعتدي على نقاط الجيش السوري في كفرنبل وحزارين.

  • المسلحون يستهدفون الجيش السوري في كفرنبل وحزارين بريف إدلب
    المجموعات المسلحة تفجّر جسر بلدة محمبل غرب مدينة أريحا على الطريق الدولية حلب-اللاذقية "أم فور"

نقلت وكالة "سانا" السورية الرسمية أن مجموعات مسلحة واصلت خرق اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب بين روسيا وتركيا، واعتدت بالقذائف الصاروخية والأسلحة الرشاشة على نقاط الجيش السوري في كفرنبل وحزارين ما تسبب بوقوع أضرار مادية.

وردّت الجيش السوري على مصادر الاعتداءات.

وفي سياق متصل، ذكرت وزارة الدفاع الروسية أن الجانب الروسي رصد خلال الـ24 ساعة الأخيرة 5 خروقات لاتفاق وقف الأعمال القتالية. فسجّلت محافظة حلب 4 خروقات وخرق واحد في محافظة حماة، ليرتفع عدد مرات خرق الإرهابيين للاتفاق إلى 38 مرة منذ توقيعه في الخامس من آذار/ مارس.

وفجّرت المجموعات المسلحة، أمس الاثنين، جسر بلدة محمبل غرب مدينة أريحا على الطريق الدولية حلب-اللاذقية "أم فور"، وذلك لإعاقة حركة الدوريات المقرر تسييرها على الطريق ضمن اتفاق وقف الأعمال القتالية.

وذكرت "سانا" أن المسلحين عمدوا إلى تفخيخ جسر محمبل بكميات كبيرة من المواد المتفجرة وتفجيره، ما أدى إلى تدميره بالكامل كما غرست مسامير فولاذية في عدة نقاط على الطريق لإعاقة سير الدوريات المشتركة.