ظريف: كورونا كشف للعالم بأسره حقيقة ظلم العقوبات الأميركية علينا

وزير الخارجية الإيراني يقول إن العقوبات الأميركية سلبت حق الشعب الإيراني في التوصل إلى الأدوية والمستلزمات الغذائية، وبالتالي وضعته في موقعية غير متكافئة مع باقي الشعوب في مواجهة فيروس كورونا.

  • ظريف يتعهد بمحاربة التمييز في العام القادم

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف: "صحيح أن فيروس كورونا جائحة عالمية، لكن عدد الضحايا الذي يخلّفه يختلف بين مكان وآخر".

وأضاف ظريف في مقطع مصور نشره على موقع يوتيوب: "كنا دائماً نقول إن العقوبات المفروضة علينا ظالمة، لكن كورونا كشف حقيقة هذا الظلم للعالم بأسره"، موضحاً أن هذه العقوبات "سلبت حق الشعب الإيراني في التوصل إلى الأدوية والمستلزمات الغذائية، وبالتالي وضعته في موقعية غير متكافئة مع باقي الشعوب".

وتعهد بصفته وزيراً للخارجية الإيرانية "بمحاربة التمييز في العام القادم"، مشدداً على أن "الإدارة الأميركية تسعى عبر العقوبات إلى جعل إيران جزيرة محاصرة وسط محيطٍ من التهديدات والآلام".

واعتبر ظريف، يوم أمس، أن العقوبات الأميركية "غير القانونية جففت الموارد الاقتصادية لإيران، وأعاقت قدرتها على مكافحة فيروس كورونا".

وتجدر الإشارة إلى أن وزارة الخزانة الأميركية فرضت عقوبات جديدة على كيانات وشركات في جنوب أفريقيا وهونغ كونغ، بذريعة مساعدة إيران.

وكانت الخارجية الصينية دعت إلى رفع العقوبات فوراً عن إيران التي تكافح جائحة فيروس كورونا، مشيرة إلى أن الإبقاء على العقوبات أحادية الجانب ضد إيران خلال هذه الفترة، لن يؤدي إلا إلى تفاقم الوضع داخل البلاد.