ظريف: الجزء الأكبر من الخطر الذي يواجهنا ناتج من العقوبات الأميركية

وزير الخارجية الايراني يؤكد أن الجزء الأكبر من الخطر الذي يواجه الإيرانيين ناتج من القيود التي فرضتها أميركا على بلدنا ، مضيفاً أن الإيرانيين يعانون اليوم من أشد أنواع الحظر في التاريخ خلافاً لميثاق الامم المتحدة والقوانين الدولية".

ظريف:  الإيرانيون يعانون اليوم من أشد أنواع الحظر في التاريخ 

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ، إن إيران من البلدان التي تضررت بشدة بفيروس كورونا ، مؤكداً اننا في ظل هذا الوضع وكبقية الشعوب نعمل على مكافحة الفيروس وبالتالي لابد من أن نتعاون جميعاً لرفع مستوى المواجهة في هذا المجال.

وفي رسالة له بارك فيها أعياد "النوروز" لجميع الشعوب والحكومات التي تحتفل بهذه الاعياد ، قال ظريف : "إن الجزء الأكبر من الخطر الذي يواجه الإيرانيين ناتج من القيود (العقوبات) التي فرضتها أميركا على بلدنا ، مضيفاً أن الإيرانيين يعانون اليوم من أشد أنواع الحظر في التاريخ خلافاً لميثاق الامم المتحدة والقوانين الدولية".

وتابع ظريف "إن الحصار الاقتصادي المفروض علينا حرمنا من انجاز المعاملات التجارية القانونية ومنعنا من الاستفادة من ثرواتنا ومصادرنا التي تساهم في سد حاجات المواطنين ومن بينها الصحة وضروريات الحياة اليومية".

وأشار إلى أن الولايات المتحدة "وفي هذا الوضع الذي يجتاح العالم تمتنع وبشكلِ حاقد من رفع الحظر غير القانوني عن إيران، الأمر الذي يعرقل حتى شراء الأدوية والتجهيزات الطبية للشعب الإيراني".