جراد: الحكومة لن تتخلى عن مساعدة أي جزائري وأطباء البليدة دفاع الصد الأول

الوزير الأول الجزائري عبد العزيز جراد يقول إن الحكومة وبرغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد بفعل تهاوي أسعار النفط، لن تتخلى عن التكفّل ومساعدة كل جزائري وجزائرية، وفي أي منطقة كانوا.

  • جراد: الحكومة لن تتخلى عن مساعدة أي جزائري وأطباء البليدة دفاع الصد الأول
    جراد: الحكومة لن تتخلى عن مساعدة أي جزائري وأطباء البليدة دفاع الصد الأول

أفاد مراسل الميادين أن  الوزير الأول الجزائري عبد العزيز جراد شددعلى أن الحكومة الجزائرية وبرغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد بفعل تهاوي أسعار النفط، لن تتخلى عن التكفل ومساعدة كل جزائري وجزائرية، وفي أي منطقة كانوا.

 وعلى هامش زيارته إلى محافظة البليدة والتي تصنّف صحياً، منطقة موبوءة بفيروس كورونا، ومغلقة بشكلٍ كامل عن بقية المحافظات الجزائرية، أكّد جراد أن الحكومة وضعت آلية استعجالية للتعامل مع تداعيات  تفشي فيروس كورونا في الجزائر، سواء على المستوى الصحي، أو لتبعاته الاقتصادية والاجتماعية.

كما أشاد الوزير الأول بالهبّة التضامنية الكبيرة لبقية المحافظات مع سكان البليدة.

الوزير الأول وفي رسالة باسم الرئيس تبون إلى السلك الطبي العامل في محافظة البليدة التي تشهد وضعاً صحياً صعباً، اعتبر أن الأطباء والممرضين وكل العاملين في المنطقة هم دفاع الصد الأول عن صحة الجزائريين، واعتبرهم جيشاً جزائرياً حقيقياً، متعهداً بتوفير كافة المستلزمات الوقائية والطبية لحمايتهم.