كورونا في تونس.. لماذا بكى وزير الصحة؟

وزير الصحة التونسي يقول إن مخاطر فيروس كورونا تمس الأمن القومي للبلاد، ويشير إلى أن الدولة تعمل بأقصى جهد لمنع انتشار الوباء القاتل في البلاد.

  • كورونا في تونس.. لماذا بكى وزير الصحة؟
    الملكي: يجب ألا نجعل فئة صغيرة تعصف بجهود شعب كامل في مكافحة كورونا

لم يستطع وزير الصحة التونسي، عبد اللطيف المكي، حبس دموعه خلال انتقاده استهتار التونسيين بالحجر الصحي بسبب فيروس كورونا المستجد، مشيراً إلى أن هذا الوباء القاتل يهدد الأمن القومي للبلاد.

وخلال مؤتمر صحافي مع وزير الداخلية، قال المكي إن مخاطر فيروس كورونا تمس الأمن القومي للبلاد، مشيراً إلى أن الدولة تعمل بأقصى جهد لمنع انتشار الوباء القاتل في البلاد.

وأضاف: "على الجميع الالتزام، ويجب ألا نجعل فئة صغيرة تعصف بجهود شعب كامل ومؤسساته. هذه الدموع هي دموع قوة، وليست ضعفاً، وسنظل نعمل – كمؤسسة صحة وباقي مؤسسات الدولة – إلى آخر رمق، وبأظافرنا إذا تطلّب الأمر".

وكانت وزارة الصحة التونسية أعلنت، اليوم الثلاثاء، تسجيل 27 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليصل إجمالي الإصابات إلى 549 حالة.