سريع: مصرع العشرات من قوات "التحالف" بصاروخ باليستي في أبين

 المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحي سريع يؤكد أن صاروخاً باليستياً من نوع "قاصم" استهدف قوات "التحالف" في معسكر الشاجري في أبين. والقوات المسلحة اليمنيّة تصدّ زحفاً واسعاً لـ"قوات هادي" على مديرية ناطِع شرقي محافظة البيضاء.

  • صاروخ "قاصم" الباليستي

أكد المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع، أنه جرى إستهداف معسكر "الشاجري" في محافظة أبين، أثناء تحضير قوات "التحالف" السعودي صباحاً لزحف باتجاه محافظة البيضاء.

وأعلن سريع عن "مصرع وإصابة العشرات من أفراد قوات التحالف من جراء الإصابة الدقيقة لصاروخ قاصم الباليستي" مشيراً إلى أن "اليد الطولى للقوات المسلحة ستطال كل قوى العدوان ومرتزقتهم أينما كانوا".

وبالتزامن، أفاد مراسل الميادين أن طائرات التحالف السعودي شنت 9غارات على منطقة اللبنات في الأطراف الجنوبية الشرقية لمديرية الحزم عاصمة محافظة الجوف شرق اليمن.

وفي وقت سابق، أفاد مصدر عسكريّ يمنيّ، بصدّ القوات المسلحة اليمنيّة زحفاً واسعاً لقوات الرئيس عبد ربه منصور هادي مسنوداً بـ15 غارة جويّة على مديرية ناطِع شرقي محافظة البيضاء وسط اليمن.

المصدر أكد مقتل وإصابة أعداد كبيرة من قوات هادي بينهم قيادات، بالإضافة إلى تدمير 4 آليات خلال صدّ زحفهم.

في المقابل، أعلنت قوات هادي إحرازها تقدماً عسكريّاً في محافظة البيضاء، حيث أشار قائد اللواء 26 مشاة التابع لقوّات هادي اللواء الركن مفرح بحيبح، إلى أنّهم سيطروا على عدد من المواقع في جبهتي الملاجِم وناطِع شمال المحافظة، بمساندة طائرات "التحالف" السعودي بعد مواجهات عنيفة مع قوات الجيش واللجان الشعبية.

كما، شنّت طائرات التحالف غارة جويّة على مديرية السوادية بمحافظة البيضاء وسط اليمن. 

وفي سياق متصل، صعّدت قوات الرئيس هادي من عملياتها العسكريّة في جبهة تعز جنوب اليمن، حيث أكد مصدر عسكريّ صدّ القوات المسلحة اليمنيّة زحفاً واسعاً لها في جبهة الضباب جنوب غرب تعز، ما أدى إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى من قوات هادي. 

ومن جهتها، أدانت اللجنة الوزارية العليا لمكافحة الأوبئة في صنعاء بشدّة "استهداف طيران العدوان السعودي-الأميركي لمراكز الحجر الصحي لمواجهة فيروس كورونا".

اللجنة الوزارية ذكرت أن طائرات العدوان شنت خلال الساعات الماضية غارتين، الأولى قرب مركز الحجر الصحي بمدرسة المحجبة، والأخرى قرب مكان سائقي المقطورات بعفار في البيضاء.