معلومات: رئيس الوزراء العراقي المكلّف سيعلن اعتذاره اليوم

معلومات الميادين تفيد أن رئيس الوزراء المكلف عدنان الزرفي سيعلن تنازله عم مهمة رئاسة الحكومة العراقية، مرجّحة أن يكون الأخير في التشكيلة الوزارية التي ستوكل مهمة رئاستها إلى رئيس جهاز المخابرات مصطفى الكاظمي.

  • رئيس الوزراء العراقي المكلف عدنان الزرفي سيعلن اعتذاره عن التكليف

أفادت معلومات للميادين أنه من المقرر ان يعقد رئيس الوزراء المكلف عدنان الزرفي مؤتمرا صحافياً اليوم الخميس يعلن فيه تنازله عن المهمة التي أنيطت به لرئاسة الحكومة العراقية التي كلّف بها.
 
ووفق مصادر فقد تم الاتفاق مع الزرفي على أن يعقد اليوم مؤتمراً يعلن تنازله عن التكليف مرجّحة أن يكون الزرفي في التشكيلة الوزارية التي ستوكل مهمة رئاستها إلى رئيس جهاز المخابرات مصطفى الكاظمي.
 
وكانت مصادر الميادين قد أكدت في وقت سابق وجود مساعٍ من قيادات القوى الشيعية البارزة لحث المكلف عدنان الزرفي على الاعتذار عن التكليف برئاسة الحكومة.
 
المصادر رجحّت أن الأمور إن سارت على الاتفاق الحاصل بينها فقد يشهد اليوم تكليف الرئيس برهم صالح لمصطفى الكاظمي برئاسة الحكومة العراقية المقبلة والتي على رأس مهامها التجهيز لانتخابات نيابية مبكرة.
 
إلى ذلك، أفادت كواليس الاتفاقات حول رئيس الحكومة العتيدة شروطاً منها تنفيذ قرار مجلس النواب العراقي القاضي بإخراج القوات الأجنبية من العراق.

وأمس الأربعاء، أكدت مصادر الميادين أن القوى العراقية تدفع لأن يكون تكليف رئيس جهاز المخابرات العراقي مصطفى الكاظمي، لتشكيل الحكومة يوم غدٍ، مؤكدةً أن رئيس الوزراء العراقي المكلف عدنان الزرفي "لا يزال متمسكاً بموقفه واختياره لموقع رئاسة الحكومة".

وأعلن عدد من القوى العراقية رفضهم تكليف عدنان الزرفي بتأليف الحكومة العراقية. وعقب اجتماع في منزل رئيس الحكومة الأسبق نوري المالكي، أكد تحالف الفتح وائتلاف دولة القانون وكتلتا العقد الوطني والنهج الوطني موقفهم الرافض لهذه الخطوة.

و كلّف الرئيس العراقي برهم صالح في 17 آذار/ مارس الماضي عدنان الزرفيلتشكيل الحكومة العراقية، وهو الأمين العام لحركة الوفاء العراقية، وشغل منصب محافظ النجف سابقاً.