ترامب: "الوضع طبيعي"... وبلاده الأولى في عدد إصابات كورونا

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يعتبر "أن الوضع في البلاد أصبح أقرب من الطبيعي" ،رغم انتقال الولايات المتحدة إلى المركز الثاني عالمياً من حيث عدد الوفيات بعدوى فيروس كورونا المستجد بعد أن تجاوزت إسبانيا في هذا المعدل.

الولايات المتحدة الأولى في عدد إصابات كورونا والثانية في الوفيات

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، "أن الوضع في البلاد أصبح أقرب من الطبيعي، ومن المتوقع إعادة فتح البلاد قريباً".

وقال ترامب خلال مؤتمر صحافي: "أنتم ترون الأرقام ونحن نقترب أكثر فأكثر من عودة بلادنا إلى ما كان عليه الحال" ، مشيراً إلى أن "جهود مكافحة كورونا تسير بشكلٍ أفضل مما كنا نعتقد".

بالتوازي، انتقلت الولايات المتحدة إلى المركز الثاني عالمياً من حيث عدد الوفيات بعدوى فيروس كورونا المستجد بعد أن تجاوزت إسبانيا في هذا المعدل.
 وأظهرت بيانات جامعة جونز هوبكنز، أن الولايات المتحدة سجلّت حتى مساء أمس الأربعاء 14817 وفيات، وإسبانيا 14792 حالة.

وتعتبر الولايات المتحدة الدولة الأولى عالمياً من حيث عدد الإصابات المسجلة بالفيروس بـ425769 حالة، لتأتي بعدها إسبانيا في المركز الثاني بـ146690 إصابة، وإيطاليا في المرتبة الثالثة بـ139422، وفرنسا في الموقع الرابع بـ112950 مصابا، وألمانيا بـ112113 حالة.

من جهته، لفت حاكم نيويورك أندريو كوومو، في مؤتمر له امس الأربعاء إلى أن عدد الوفيات الحقيقي قد يكون الأكبر مما تمّ تسجيله، نظرا لأن هناك عدداً ملموساً لمن توفوا في منازلهم.