روحاني: سنباشر خطة التباعد الاجتماعي الذكية غداً السبت

الرئيس  الإيراني حسن روحاني يعلن البدء بتنفيذ خطة "التباعد الاجتماعي" الذكية مع رقابة دقيقة ومراعاة تامة للبروتوكولات الصحية.

روحاني:  نؤكد ضرورة تنفيذ  الخطة مع الرقابة الدقيقة

أعلن الرئيس  الإيراني حسن روحاني أنه سيتم البدء بتنفيذ خطة "التباعد الاجتماعي" الذكية مع رقابة دقيقة ومراعاة تامة للبروتوكولات الصحية.

وأفادت وكالة تسنيم الدولية للأنباء بأن روحاني تلقى عدة تقارير منفصلة من وزيري الداخلية والصحة بشأن تنفيذ خطة "التباعد الاجتماعي" الذكية بدءاً من يوم غد السبت، وبدء نشاطات المهن ذات الخطر القليل في جميع المحافظات، باستثناء طهران، وأكد ضرورة تنفيذ هذه الخطة مع الرقابة الدقيقة والمراعاة التامة للبروتوكولات الصحية المعلنة من قبل وزارة الصحة واللجنة الوطنية لمكافحة كورونا.

وقدّم وزير الصحة سعيد نمكي إلى الرئيس روحاني تقريراً عن آخر الأوضاع في المحافظات وطهران خلال الأيام الماضية، ومدى الجهوزية لتنفيذ خطة "التباعد الاجتماعي" الذكية وتقييمها.

بالتوازي، أكد الرئيس الإيراني ضرورة الإسراع في منح قرض ميسر بقيمة 10 ملايين ريال (الدولار يعادل 42000 ريال) للشرائح الضعيفة المشمولة بالدعم الحكومي، بحسب ما أوردت وكالة "مهر" للأنباء صباح اليوم الجمعة.

وأكد روحاني منح هذا القرض لكل من الأسر المشمولة بالدعم الحكومي (23 مليون أسرة).

وأوضح المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية، اليوم الجمعة، أن عدد المتعافين بلغ 35465 شخصاً، فيما سجلت 1972 إصابة جديدة خلال الساعات الأربع وعشرين الماضية، ليصل العدد الإجمالي للإصابات إلى 68192 حالة.