المهدي يدعو المسؤولين السعوديين لتعزيز الصلح بين المذاهب

زعيم حزب الأمة يرحّب بوقف إطلاق النار المؤقت في اليمن، ويدعو الملك السعودي وولي العهد، إلى "إسكات البنادق والمدافع" وتعزيز التصالح والتعايش بين مختلف المذاهب الإسلامية.

  • المهدي يدعو المسؤولين السعوديين لتعزيز الصلح بين المذاهب
    الصادق المهدي: أهل القبلة إخوة وإن اختلفت المذاهب 

أرسل رئيس حزب الأمة في السودان الصادق المهدي، رسالة إلى الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، بعد قرار المملكة العربية السعودية بوقف إطلاق النار في اليمن.

ووصف المهدي في رسالته، هذه الخطوة بـ"المباركة إسلامياً والمحمودة إنسانياً"، مناشداً العاهل السعودي وولي العهد "مواصلة هذا العطاء بتبني صلح وتعايش بين أهل السنة والشيعة".

وأضاف زعيم حزب الأمة أن "أهل القبلة إخوة وإن اختلفت المذاهب. لذلك نرجو أن يبادر خادم الحرمين وولي عهده بعمل حاسم، لإسكات البنادق والمدافع في أوساط الأمة العربية خاصة، والأمة الإسلامية عامة".

يأتي ذلك، بعد إعلان التحالف السعودي في اليمن، وقف عملياته العسكرية على مستوى البلاد يوم الخميس الفائت، ولمدة أسبوعين، من أجل مواجهة تبعات فيروس كورونا.