الخارجية الصينيّة: قرار واشنطن حول "الصحة العالميّة" يضعف قدراتها

المتحدث الرسميّ باسم وزارة الخارجيّة الصينيّة يؤكد تعليقاً على قرار الرئيس دونالد ترامب وقف تمويل منظمة الصحة العالميّة، إنّ "مجال محاربة كورونا وصل إلى مرحلة حاسمة، والقرار الأميركي سيضعف قدرات المنظمة، ما سيؤثر على جميع الدول بما في ذلك الولايات المتحدة". 

  • الخارجية الصينيّة: قرار واشنطن حول "الصحة العالميّة" يضعف قدراتها
    صورة لمبنى وزارة الخارجية الصينيّة في هونغ كونغ سبتمبر الماضي (أ.ف.ب)

أكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو لي جيان، أن قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بتعليق تمويل بلاده لمنظمة الصحة العالميّة، "سيضعف قدراتها ويعرقل التعاون الدولي، ما سيؤثر على جميع الدول، بما في ذلك الولايات المتحدة". 

وأعرب لي جيان للصحفيين اليوم  الأربعاء، عن قلق الصين البالغ بشأن وقف تمويل منظمة الصحة "بصفتها المنظمة الدوليّة الأكثر موثوقيّة ومهنيّة في مجال أمن الصحة العامة، وتلعب دوراً لا غنى عنه في مجال حل الأزمات الصحيّة".

لي جيان أوضح أنّ منظمة الصحة العالمية، بقيادة أمينها العام الحالي، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، "كانت تقوم بمسؤولياتها بشكل فعّال، وهي تلعب دوراً مركزيّاً في تنسيق جهود المجتمع الدولي لمواجهة انتشار فيروس كوفيد-19". 

وأضاف المتحدث الرسميّ باسم وزارة الخارجيّة الصينيّة: "في الوقت الراهن الوضع في مجال محاربة الوباء وصل إلى مرحلة حاسمة، وهذا القرار الأميركي سيضعف قدرات المنظمة وسيعرقل التعاون الدولي، ما سيؤثر على جميع الدول، خاصة على الدول ذات نظام الرعاية الصحية الضئيلة". 

يذكر أنّ الأمين العام للأمم المتّحدة، أنطونيو غوتيريش، انتقد بشدّة قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، معتبراً أنّ "هذا ليس هو وقت خفض الموارد لمثل هذه المنظّمة الأممية المنخرطة في الحرب ضدّ وباء كوفيد-19". 

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أعلن صباح اليوم الأربعاء،تعليق كل الأموال المقدمة من بلاده لمنظمة الصحة العالميّة، متهماً إيّاها بالتسبب في زيادة نسبة الوفيات بفيروس كورونا بنسبة 20 ضعفاً بعد اعتمادها على تقارير الصين.