الجيش الأميركي: زوارق إيرانية قامت "بمضايقة خطيرة" لسفننا

الجيش الأميركي يقول إن 11 زورقاً تابعاً للحرس الثوري الإيراني قاموا بعمليات "اقتراب ومضايقة خطيرة" لسفن للبحرية الأميركية في الخليج.

 

  • الجيش الأميركي: زوارق إيرانية قامت "بمضايقة خطيرة" لسفننا
    الجيش الأميركي: الزوارق الإيرانية اقتربت لمسافة 10 ياردات من سفينة تابعة لنا (أرشيف)

قال الجيش الأميركي إن 11 زورقاً تابعاً للحرس الثوري الإيراني قاموا بعمليات "اقتراب ومضايقة خطيرة" لسفن للبحرية الأميركية في الخليج.

 الجيش الأميركي ادعى في بيانٍ له أن" الزوارق الإيرانية اقتربت لمسافة 10 ياردات من سفينة تابعة لخفر السواحل الأميركي"

وعقّب قائلاً  إن "تصرفات الزوارق الإيرانية في المياه الدولية بشمال الخليج "خطيرة واستفزازية".

وفي شهر نيسان/ أبريل عام 2019 عرضت وكالة تسنيم الايرانية شريط فيديو لما قالت إنها طائرة تابعة  لحرس الثورة وهي ترصد عدداً من قطعات القوات البحرية الأميركية في منطقة الخليج بينها حاملة طائرات.

وكالة تسنيم" ذكرت يومها أن قوات حرس الثورة "تسيطر على جميع تحركات القوات الإرهابية الأميركية" في المنطقة والخليج وترصد تحركاتها بدقة".

وفي آذار/ مارس عام 2017 قالت وكالة "رويترز"  إن عدة زوارق هجومية سريعة تابعة للحرس الثوري الإيراني اقتربت من سفينة تابعة للبحرية الأميركية في مضيق هرمز، ما اضطرها لتغيير مسارها. 

ونقلت وكالة فارس الإيرانية عن أحد قادة الحرس الثوري الإيراني قوله إن سفينة تابعة للبحرية الأميركية غيّرت مسارها في المضيق باتجاه زوارق تابعة له.

وفي تموز/ يوليو من العام نفسه قال الحرس الثوري إنّ سفينة حربية أميركية قامت بالاقتراب من أحد الزوارق الإيرانية العسكرية في منطقة الخليج، مضيفاً أنّها "أطلقت قذيفتَيْن هوائيّتَيْن لإثارة الرعب، لكن طاقم زورق الحرس لم يعر اهتماماً للسلوك الأميركي، فعادت هذه السفينة أدراجها".