معلومات للميادين: 27 مسلحاً من "جيش مغاوير الثورة" يسلمون أنفسهم للجيش السوري

معلومات خاصة للميادين تفيد بتسليم 27 مسلحاً من "جيش مغاوير الثورة" أنفسهم في منطقة التنف في منطقة القاعدة الأميركية للجيش السوري خلال اليومين الماضيين لتسوية أوضاعهم.

  • معلومات للميادين: 27 مسلحاً من "جيش مغاوير الثورة" يسلمون أنفسهم للجيش السوري
    المسلحون سلموا أسلحتهم وعتادهم لتسوية أوضاعهم

أفادت معلومات للميادين بأن الأجهزة الأمنية السورية تمكنت من تأمين انشقاق مجموعة مسلحة من مقاتلي "جيش مغاوير الثورة" في منطقة التنف، وتسوية أوضاعهم، وتسليم كامل سلاحهم، خلال اليومين الماضيين.

وأكدت المعلومات أن "تنفيذ هروب المجموعة المسلحة من منطقة التنف تطلب عملاً أمنياً استغرق عدة أشهر"، مشيرة إلى أنها "تشكل ضربة أمنية للقاعدة الأميركية في التنف، وخرقاً لكل التحصينات وأجهزة الرصد والمراقبة الأميركية في المنطقة".

وتضم المجموعة أكثر من 27 مسلحاً، وجرت عملية تغطية لخروجها من منطقة الـ55 كم، مع تعرضها لاشتباك مع مسلحين من فصيل مغاوير الثورة المكلف من الأميركيين بحراسة محيط قاعدتها.

وتمّ نقل المسلحين، ومعهم 8 سيارات دفع رباعي، و5 رشاشات، وأجهزة إشارة، وقواذف "آر بي جي"، وقناصات، وقنابل متنوعة، ومناظير ليلية.

وأقرت تنسيقيات المسلحين بفرار المجموعة، بزعامة غنام الخضير، من منطقة التنف، متهمة إياه "بالتورط بعمليات تهريب مخدرات".