على وقع الاحتجاجات.. جلسة تشريعية للبرلمان اللبناني

رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري يقول خلال جلسة تشريعية بدأت اليوم وتستمر ثلاثة أيام لإقرار عدد من القوانين، وردّاً على من يتهمون المجلس النيابي"بالتقصير وعدم القيام بدوره" إن المجلس" يقوم بواجباته وأكثر".

  • على وقع الاحتجاجات.. جلسة تشريعية للبرلمان اللبناني
    بري: المجلس النيابي يقوم بواجباته وأكثر

يواصل البرلمان اللبناني جلسته التشريعية اليوم الثلاثاء والتي تستمرّ ثلاثة أيام، حيث  من المقرّر أن يقر خلالها مجموعة من القوانين أبرزها:

قانون العفو العامّ، وقوانين تتعلّق بمكافحة الفساد، وملاحقة الموظفين العموميين في حال ارتكابهم مخالفات خلال آدائهم وظائفهم.

الجلسة التي بدأت قبل ظهر اليوم الثلاثاء تعقد في قصر الأونيسكو في العاصمة بيروت، وسط إجراءات وتدابير وقائية لمنع تفشّي فيروس كورونا.

رئيس البرلمان نبيه بري خلال مداخلة له فى الجلسة، ردّاً على من يتهمون المجلس النيابي"بالتقصير وعدم القيام بدوره"، قائلاً: "إن المجلس النيابي يقوم بواجباته وأكثر، والكل يعلم منذ متى كانت هذه الجلسة مقررة وكيف تعطلت وأن هيئة مكتب المجلس وضعت كل المشاريع والاقتراحات على جدول أعمالها".

وأضاف:"للأسف هناك بعض الزملاء يصدقون ما يُقال عن دور المجلس وفي هذا الإطار أقول إن المجلس يقوم بدوره وأكثر تشريعياً ورقابياً مهماً، مهما قالوا و مهما يقولون".

هذا وبالتزامن من انعقاد جلسة مجلس النواب نزل المئات من المحتجين إلى الشوارع اليوم، ورغم الإجراءات الأمنية في ظل فيروس كورونا المستجد، احتجاجاً على غلاء الأسعار، وارتفاع سعر صرف الدولار في السوق من دون سقف، والأوضاع الاقتصادية الصعبة.