الحشد الشعبي يختتم عملياته في صحراء الأنبار الغربية

الحشد الشعبي يختتم عملية "رمضان الأولى" لتفتيش وتطهير مناطق مهمة في الصحراء الغربية للمحافظة، بمشاركة الجيش العراقي.

  • الحشد الشعبي يختتم عملياته في صحراء الأنبار الغربية
    الحشد الشعبي يختتم عملياته في صحراء الأنبار الغربية

اختتم الحشد الشعبي، اليوم الثلاثاء، في قاطع عمليات الأنبار، عملية "رمضان الأولى" لتفتيش وتطهير مناطق مهمة في الصحراء الغربية للمحافظة، بمشاركة الجيش العراقي.

وقال نائب عمليات الأنبار في الحشد أحمد نصرالله: "تمت، اليوم، المباشرة بتفتيش وتطهير عدة مناطق مهمة تقع في الصحراء الغربية لمحافظة الأنبار، وكانت أبرزها منطقة أصواب، وصويب، والغني جعاش الملصي، وصولاً إلى منطقة المرصنات، ومن الجانب الآخر وصولاً إلى الوليد".

وأضاف أن "العملية شاركت فيها جميع الألوية المتواجدة في قاطع عمليات الأنبار المتمثلة بالألوية: 13 و17 و18 و19، وكذلك مديريات الحشد الشعبي، والألوية التابعة لحرس الحدود، المتمثلة باللواءين 4 و25، وبمشاركة القوة الجوية والطيران".