"الحشد الشعبي" يعلن مقتل 7 عناصر من "داعش" في محافظة صلاح الدين

قوات "الحشد الشعبي" تقوم بعملية مسح لعدد من المناطق ضمن قاطع عمليات صلاح الدين، في إطار عملية أمنية استباقية انطلقت مساء أمس الأربعاء.

  • "الحشد الشعبي" يعلن مقتل 7 عناصر من "داعش" في محافظة صلاح الدين
    قوات "الحشد الشعبي" تقوم بعملية المسح بمساندة من طيران الجيش العراقي

أعلن "الحشد الشعبي" قتل 7 عناصر من تنظيم "داعش" بمساندة من طيران الجيش العراقي والعثور على 5 مضافات في قاطع عمليات صلاح الدين.

وقامت قوات الحشد بمسح عدد من المناطق ضمن قاطع عمليات صلاح الدين من ضمنها الطريق الرئيسية للمحافظة وصولاً إلى جبال حمرين، وذلك في إطار عملية أمنية استباقية انطلقت مساء أمس الأربعاء.

واختتم الحشد الشعبي الثلاثاء الماضي عمليات الأنبار ضمن عملية "رمضان الأولى" لتفتيش وتطهير مناطق مهمة في الصحراء الغربية للمحافظة، بمشاركة الجيش العراقي.

وقال نائب عمليات الأنبار في الحشد أحمد نصرالله: "تمت المباشرة بتفتيش وتطهير عدة مناطق مهمة تقع في الصحراء الغربية لمحافظة الأنبار، وكانت أبرزها منطقة أصواب، وصويب، والغني جعاش الملصي، وصولاً إلى منطقة المرصنات، ومن الجانب الآخر وصولاً إلى الوليد".

وأطلقت القوات الأمنية وقوات الحشد الشعبي، الإثنين الماضي، عملية "رمضان الأولى" لتطهير صحراء الأنبار الغربية من تنظيم داعش.

مصادر عراقية كانت أفادت أيضاً أمس الأربعاؤ، عن مقتل ثلاثة عناصر من "داعش" خلال صدّ هجوم لهم على قرية زلحفة في ناحية الشورة جنوب الموصل. 

وعلى خطٍّ موازٍ، كشفت مصادر للميادين عن معلومات حول خليفة زعيم تنظيم "داعش" الملقّب بـ "أبو بكر البغدادي"، واسمه أمير محمد سعيد عبد الرحمن السالبي، ويكنى بــ "عبد الله قرداش"  و"حجي عبد الله"  و"أستاذ أحمد"، وهو من مواليد العام 1976.