أميركا تصف هجوم قوات حفتر على طرابلس بـ"الأخبار السيئة"

قوات خليفة حفتر تعلن إسقاط طائرة تركية مسيرة غرب العاصمة طرابلس. والولايات المتحدة الأميركيّة تصف الهجوم على العاصمة الليبية طرابلس بالأخبار السيئة.

  • أميركا تصف هجوم قوات حفتر على طرابلس بـ"الأخبار السيئة"
    قوات حفتر تسقط طائرة تركية مسيرة غرب العاصمة طرابلس

 وصفت الولايات المتحدة الأميركيّة هجوم قوات خليفة حفتر على العاصمة الليبية طرابلس بالأخبار السيئة.

نائب وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأوسط هنري ويست، قال في إحاطة إعلامية إن الولايات المتحدة لا تدعم العمليات العسكرية لجيش حفتر ضد طرابلس، محذراً من أن الهجوم يصرف الموارد بشأن أولوية الحرب ضدّ "تنظيمي داعش والقاعدة".

وكانت شعبة الإعلام الحربي، التابعة لقوات خليفة حفتر، أعلنت فجر اليوم الجمعة، إسقاط طائرة تركية مسيرة غرب العاصمة طرابلس.

وذكرت على صفحتها الرسمية على "فيسبوك"، أن "منصات الدفاع الجوي أسقطت طائرة تركية مسيرة حاولت شن غارة جوية على قاعدة الوطية".

ويأتي هذا في سياق عملية "طيور الأبابيل" التي أطلقتها قوات حفتر، مساء الأربعاء الماضي، لاستكمال تحرير العاصمة الليبية طرابلس، من "الميليشيات المسلحة"، وفقاً لتعبيرها. 

هذا وأعلنت سفارتا تركيا وإيطاليا في ليبيا أن قذائف سقطت بالقرب من موقعيهما وسط طرابلس، أمس الخميس.

وذكرت حكومة الوفاق الليبية، في بيان لوزارة الخارجية، أن "قصف قوات حفتر كان قريباً من مقري إقامة سفيري إيطاليا وتركيا بطرابلس في مخالفة للقانون الدولي الذي يدعو لحماية البعثات الدبلوماسية".

من جهتها، أعربت إيطاليا عن إدانتها الشديدة للهجوم الصاروخي على عدد من المناطق بالعاصمة طرابلس، ما أسفر عن سقوط قتلى ومصابين.