القوات الأميركية تواصل التضييق على المواطنين بريف دير الزور

القوات الأميركية تواصل ممارساتها بحق ا لمدنيين في المناطق التي تنتشر فيها مجموعات قوات سوريا الديمقراطية وتعتقل شخصاً من أهالي قرية الشحيل بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.

  • صورة أرشيفية من سوريا

واصلت قوات "التحالف الدولي" الذي تقوده واشنطن ممارساتها بحق المدنيين في المناطق التي تنتشر فيها مجموعات قوات سوريا الديمقراطية حيث اعتقلت شخصاً من أهالي قرية الشحيل بريف دير الزور الجنوبي الشرقي.

وذكرت مصادر لوكالة "سانا" أن مروحيات تابعة لقوات التحالف الأميركي نفذت خلال الساعات الماضية إنزالاً على قرية الشحيل بعد تطويق القرية من قبل مجموعات "قسد" واختطفت شخصاً من منزله في حي الشبكة بالقرية وقادته إلى جهة مجهولة.

وبيّنت المصادر أن أهالي قرية الشحيل استفاقوا فجر اليوم على أصوات مروحيات قوات الاحتلال الأميركي ورشقات الأسلحة الرشاشة من مجموعات "قسد" التي طوقت القرية ما تسبب بحالة من الهلع والذعر بين السكان وخاصة الأطفال والنساء.

وتشهد قرى وبلدات عديدة من ريف دير الزور مظاهرات للأهالي تطالب بخروج قوات الاحتلال الأميركي ومجموعات "قسد" من مناطقهم وتندد بممارساتهم العدوانية ضد الأهالي ما يزيد من عدوانها على التجمعات السكانية في تلك المناطق حيث فرضت في الـ 8 من آذار/ مارس الماضي حصاراً على مدينة البصيرة ومنعت الأهالي من الدخول والخروج، وذلك بالتزامن مع خروج أهالي بلدة محيميدة بمظاهرة نددوا خلالها بممارسات مجموعات "قسد" ضدهم.

ومنذ أيام اعترض حاجز للجيش السوري رتل آليات عسكرية لقوات الاحتلال الأميركي وأجبره على العودة بريف تل تمر شمال غرب الحسكة.

وفي وقت سابق، قامت طائرت لقوات الاحتلال الأميركية على إحراق أكثر من 200 دونم من حقول القمح عبر رميها عدداً من البالونات الحرارية فوق الأراضي الزراعية بريف مدينة الشدادي جنوب الحسكة، أثناء طيرانها على مسافة قريبة من الأرض ما تسبب باندلاع عدد من الحرائق.