دياب: نطالب بفرض تطبيق القرار 1701 على العدو الإسرائيلي

"لبنان متمسك بتطبيق القرار 1701، ونطالب الأمم المتحدة بفرض تطبيقه على العدو الإسرائيلي". هذا ما قاله رئيس الحكومة حسان دياب خلال تفقده مقر "اليونيفيل" في الناقورة جنوب لبنان.

  • دياب: نطالب بفرض تطبيق القرار 1701 على العدو الإسرائيلي
    دياب: نعرب عن امتناننا للدول الصديقة المساهمة في قوات "اليونيفيل"

أكد رئيس الحكومة حسان دياب أن "لبنان متمسك بتطبيق القرار 1701، ونطالب الأمم المتحدة بفرض تطبيقه على العدو الإسرائيلي".

وقال خلال زيارته مقر "اليونيفيل" في الناقورة إن "الحاجة إلى قوات اليونيفيل ما تزال ضرورية وملحة في ظل المحاولات الإسرائيلية لزعزعة الاستقرار، ونشدد على ضرورة التعاون مع الجيش اللبناني".

أضاف: "نعرب عن امتناننا للدول الصديقة المساهمة في قوات اليونيفيل".

وتابع: "أتوجه بنداء إلى العالم ليفرض على العدو الاسرائيلي الانسحاب من المياه والأراضي اللبنانية المحتلة، لأن استمراره يمنع تثبيت الاستقرار".

من جهته، أعرب القائد العام لقوات اليونيفيل اللواء ستيفانو دل كول عن تطلعه للعمل مع الحكومة اللبنانية، ولا سيما الجيش، لتطبيق القرارات الدولية، ولا سيما القرار 1701.

وشدد على أن "علينا أن نبني على هذه الفترة الطويلة من الاستقرار غير المسبوق"، متوجهاً إلى دياب ووزيرة الدفاع اللبنانية زينة عكر​ وقائد الجيش العماد جوزيف عون​، قائلاً: "وجودكم سيشجع حفظ السلام​ وشركاءنا في الجيش اللبناني على البناء بشكل أكبر على المكاسب في ناحية الوضع الأمني".

كما أثنى دل كول على "قيادة دياب في العمل لناحية التعامل مع وباء كورونا​"، معرباً عن فخره لأن "قواتنا تساعد وتدعم المجتمعات المحلية في جهودها لاحتواء الفيروس".