الجيش المصري يعلن مقتل 19 عنصراً "تكفيرياً" في سيناء

القوات المسلحة المصرية تنفذ عمليات برية وجوية لاستهداف المسلحين ومعداتهم اللوجستية في سيناء، وتقتل 19 شخصاً منهم.

  • الجيش المصري يعلن مقتل 19 عنصراً "تكفيرياً" في سيناء
    القوات المسلحة المصرية تستهدف مسلحين في سيناء

أعلن الجيش المصري، أمس السبت، أنّه قتل 19 عنصراً "تكفيريّاً" في إطار حملته ضدّ مجموعات مسلّحة ومتطرّفة في شمال سيناء.

وقال الجيش في بيان إنّه "بناءً على معلومات استخباراتيّة تفيد بوجود عناصر تكفيريّة بعدّة أوكار إرهابيّة في محيط مدن بئر العبد والشيخ زويّد ورفح بشمالي سيناء، قام أبطال القوات المسلّحة بتنفيذ عمليّتَين نوعيّتَين أسفرتا عن مقتل ثلاثة أفراد تكفيريّين شديدي الخطورة عثِر بحوزتهم على بنادق آليّة وقنابل يدويّة ودانات آر بي جي".

وأضاف البيان "كما قامت عناصر المهندسين العسكريّين باكتشاف وتدمير خمس عبوات ناسفة تمّت زراعتها لاستهداف قوّاتنا على محاور التحرّك".

وتابع أنّ القوّات الجوّية نفّذت أيضاً عدداً من "القصفات الجوّية المركّزة لعدّة تمركزات للعناصر التكفيريّة بعدد من البؤر الإرهابيّة، نتج عنها مقتل 16 عنصراً تكفيريّاً".

 كما تمكنت قوات حرس الحدود من "ضبط عدد من المهربين وبحوزتهم كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر مختلفة الأعيرة، وعدد من عربات الدفع الرباعي"، وفق البيان. 
 
وذكر البيان أن هذه العمليات إلى مقتل وإصابة ضابطين وضابط صف وجنديين.