3 أسرى يدخلون اليوم أعواماً جديدة في سجون الاحتلال

يدخل 3 أسرى اليوم، أعواماً جديدة في سجون الاحتلال وهم: محمد رداد، ضرغام شواهنه، وجعفر فوزي أبو حنانة.

  • 3 أسرى يدخلون اليوم أعواماً جديدة في سجون الاحتلال
    3 أسرى يدخلون اليوم أعواماً جديدة في سجون الاحتلال

 يدخل 3 أسرى اليوم، أعواماً جديدة في سجون الاحتلال وهم:

 الأسير محمد رداد مصطفي رداد (39 عاماً) من بلدة صيدا قضاء مدينة طولكرم، أنهى 15 عاماً على التوالي في الأسر ويدخل عامه الـ16  في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

واعتقلته قوات الاحتلال في 31 أيار/مايو 2005، وأصدرت المحكمة العسكرية بحقه حكماً بالسجن لمدة (30) عاماً، بتهمة الإنتماء والعضوية في حركة الجهاد في فلسطين، والمشاركة في عمليات للمقاومة ضد قوات الاحتلال. ويقبع حالياً في سجن رامون الصحراوي.

 الأسير ضرغام حسني سليمان شواهنه من بلدة السيلة الحارثية قضاء جنين يدخل عامه الـ15 في سجون الاحتلال الاسرائيلي وقد تم اعتقاله عام 2006، وهو محكوم لمدة 33 عاماً. وما تزال معظم اسرته محرومة من زيارته.

ودخل الأسير جعفر فوزي أبو حنانة من بلدة عرانة شرق جنين، اليوم الاثنين، عامه الـ17 في سجون الاحتلال الاسرائيلي.

وقد اعتقله الاحتلال في 1 حزيران/يونيو 2004 وحكم عليه بالسجن المؤبد مدى الحياة، وذكرت عائلة الأسير أبو حنانة، أنّ نجلها عانى من أوضاع صحية متردية داخل الأسر، وأمضى فترات طويلة في العزل الإنفرادي، إضافة الى إخضاعه للتحقيق بعد محاكمته في الماضي، مشيرة إلى معاناتها أثناء الزيارات وحرمانها لفترات طويلة من زيارته.