"أنصار الله": قرار السعودية بشأن الحج إجحافٌ وظلم

المكتب السياسي لحركة "أنصار الله" يندد بقرار السعودية إقامة الحج هذا العام بأعداد محدودة جداً، ويعتبره قراراً خاطئاً للغاية.

  • "أنصار الله": منع الحجيج من خارج المملكة قرار غير صائب.. وصد عن بيت الله الحرام

وصف المكتب السياسي لحركة "أنصار الله"، قرار السعودية بإقامة الحج هذا العام "بأعداد محدودة جداً للمواطنين، ولمختلف الجنسيات الموجودة داخل المملكة"، بأنه "خاطئ للغاية". 

وقال البيان إن القرار "يحرم كل الحجيج، فيما يقتصر العدد على نحو ألف فقط، تحت دعوى الحرص على سلامتهم"، موضحاً أنه كان "بالإمكان الجمع بين الأمرين، باتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة، والتنسيق مع الدول الإسلامية في ترتيب ذلك". 

وأشار البيان إلى أن "الطبيعة المتوحشة للنظام السعودي.. وسلوكه الدموي في حربه العدوانية على اليمن، شاهد حي على أن مسألة إعلاء النفس البشرية ليست في قاموس النظام السعودي". 

وأضاف: "المسلمون كافة معنيون بموسم الحج، ومنع الحجيج من خارج المملكة قرار غير صائب بل فيه إجحاف وظلم وصد عن بيت الله الحرام، وذرائع المنع واهيةٌ وغير موضوعية، ولا تقوم على أساس". 

ودعت "أنصار الله" المسلمين إلى "رفع الصوت عالياً، ووضع النظام السعودي تحت المساءلة"، محذرةً "من عواقب الصمت، فشأن الحج لا يخص ذلك النظام بل هو شأن يهم المسلمين كافة".