الخارجية الإيرانية: واشنطن هي المدافع الأكبر عن إرهاب الدولة

الخارجية الإيرانية تدين التقرير الأميركي السنوي للإرهاب الذي أصدرته الولايات المتحدة، وتقول إن النظام في أميركا ليس في مكانة تسمح له الادعاء بمواجهة الإرهاب وإطلاق الأحكام.

  • الخارجية الإيرانية: النظام الأميركي هو الحامي الأساسي للكيان الإسرائيلي
    الخارجية الإيرانية: النظام الأميركي هو الحامي الأساسي للكيان الإسرائيلي

أدانت الخارجية الإيرانية، اليوم الخميس، التقرير الأميركي السنوي للإرهاب لعدم مصداقيته و"الإسقاطات الواضحة والازدواجية"، مؤكّدة أن "النظام الأميركي هو المدافع الأكبر عن إرهاب الدولة والحامي الأساسي للكيان الإسرائيلي".

وقالت الخارجية إن النظام في أميركا ليس في مكانة تسمح له بالادعاء بمواجهة الإرهاب وإطلاق الأحكام.

الخارجية الأميركية كانت أصدرت تقريرها السنوي الخاص بالإرهاب للعام 2019، أمس الأربعاء، وتضمن ملاحظات بشأن التعاون الإقليمي لمكافحة "الإرهاب".

وقال التقرير إن الولايات المتحدة وشركاءها حققوا العام الماضي خطوات كبيرة في هزيمة المنظمات "الإرهابية" الدولية وإضعافها.

وتحدث التقرير عن دول كثيرة، من بينها إيران، التي قال تقرير الخارجية إنها "تواصل أنشطتها المرتبطة بما يسمى "الإرهاب"، وتستخدم وكلاءها في المنطقة لحمايتها من المساءلة عن أعمالها العدوانية"، على حدّ تعبيره.

وذكر التقرير أنّ النظام الإيراني ووكلاءه واصلوا التخطيط لهجمات "إرهابية" و"القيام بها على نطاق عالمي".