مصادر الميادين عن أمين عام كتائب "حزب الله" العراق: سلاح المقاومة لن يسلّم أبداً

مصادر الميادين تفيد بأن أمين عام كتائب حزب الله العراق أكّد في رسالة داخلية أن سلاح المقاومة هو أصل أصول الشرع والشرعية.

  • مصادر الميادين عن أمين عام كتائب حزب الله العراق: سلاح المقاومة لن يسلّم أبداً
    أحد عناصر كتائب حزب الله العراق المفرج عنهم للميادين: تم نقلنا في البداية بعد اعتقالنا إلى مطار بغداد

قال أحد عناصر كتائب حزب الله العراق المفرج عنهم للميادين إن "القاضي أفرج عنهم لعدم كفاية الأدلة".

وفي تصريح للميادين لفت أحد عناصر كتائب حزب الله العراق إلى أنه "تم نقلهم في البداية إلى مطار بغداد".

في السياق، أفادت مصادر الميادين بأن أمين عام كتائب حزب الله العراق أكّد في رسالة داخلية أن سلاح المقاومة هو أصل أصول الشرع والشرعية.

ونقلت المصادر عن أمين عام كتائب حزب الله العراق في رسالة داخلية قوله إن "سلاح المقاومة لن يسلّم أبداً".

وفي وقت سابق اليوم، اتهم القيادي في كتائب حزب الله العراق أبو علي العسكري رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي بـ"التعهّد للأميركيين بضرب قوات الحشد الشعبي والبدء بالكتائب". 

وقال العسكري إن "القوة الخاطفة أجبرت على تسليم الشباب المُختطفين لقوة من الحشد، ونقلهم بالتفاهم معنا إلى أحد مقراتهم".

وأشار القيادي في كتائب حزب الله العراق إلى أن "رئيس الحكومة تعهّد بعدم تكرار ما حصل، وقد كفل ذلك من هم داخل الحكومة وخارجها وداخل البلاد وخارجها". 

وكان مصدر في قوات الحشد الشعبي أوضح في حديث للميادين في 26 حزيران/يونيو الجاري إن "قوة تابعة لجهاز مكافحة الإرهاب داهمت مقر قوات الحشد جنوب بغداد".

وأوضح أن "جهاز مكافحة الإرهاب حصل على معلومات مزيفة حول وجود إرهابيين في المكان من دون التنسيق مع الحشد".

وفي السياق، حذّر الأمين العام لـ"عصائب أهل الحق" الشيخ قيس الخزعلي، رئيس الوزراء من الدخول في مواجهة مع "الحشد" مؤكداً أنه "لا يوجد أي فصيل من فصائل المقاومة يستهدف المؤسسات الحكومية العراقية في المنطقة الخضراء".

وأضاف أنه "لا أحد يستطيع منع المقاومين من قتال القوات الأميركية لإخراجها من العراق".