مادورو يعلّق قرار طرد سفيرة الاتحاد الأوروبي من فنزويلا

بعدما أمهل سفيرة الاتحاد الأوروبي 72 ساعة لمغادرة فنزويلا، الرئيس الفنزويلي يعود عن قراره ويقول إن بلاده تشجع الاتصالات الدبلوماسية مع الإتحاد الأوروبي.

  • مادورو: نحن نشجع الاتصالات الدبلوماسية مع الاتحاد الأوروبي.
    مادورو: نشجع الاتصالات الدبلوماسية مع الاتحاد الأوروبي

أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو تعليق قرار طرد سفيرة الإتحاد الأوروبي "للمضي قدماً في بناء مرحلةٍ جديدةٍ من العلاقات بين الطرفين". وقال مادورو "لقد طلبت تعليق طرد سفيرة الاتحاد الأوروبي في كاراكاس، أعتقد أنها فكرة جيدة لمنحها فرصة".

الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو كان أمهل سفيرة الاتحاد الأوروبي 72 ساعة لمغادرة فنزويلا، وقال "يكفي الاستعمار الأوروبي".

وجاء قرار مادورو بطرد سفيرة الاتحاد الأوروبي من بلاده بعد قرار دول الاتحاد فرض عقوبات على مسؤولين في الدولة الفنزويلية بينهم رئيس الجمعية الوطنية لويس بارا.

وأدرج مجلس الاتحاد الأوروبي في وقت سابق 11 مسؤولاً فنزويلياً على قائمة العقوبات، متهماً إياهم بـ"تقويض الديمقراطية وسيادة القانون" في فنزويلا، على حد قوله.

وأشار بيان للمجلس إلى أن العقوبات تشمل تجميد الأصول والحظر على السفر إلى دول الاتحاد الأوروبي، قائلاً إن "العقوبات تطال شخصيات معينة ولا تؤثر على سكان فنزويلا بشكلٍ عام".