اليمن: احتدام المعارك في مديريتي ماهلية والعَبْدية

غرفة عمليات ضباط الارتباط والتنسيق لرصد خروقات التحالف السعودي في جبهات الحُدَيْدَة التابعة لحكومة صنعاء، تفيد باستمرار خروقات القوات المتعددة للتحالف السعودي لاتفاق وقف إطلاق النار في المحافظة الذي ترعاه الأمم المتحدة.

  • استمرار خروقات القوات المتعددة للتحالف السعودي لاتفاق وقف إطلاق النار
    استمرار خروقات القوات المتعددة للتحالف السعودي لاتفاق وقف إطلاق النار

تتواصل المعارك العنيفة بين قوات حكومة صنعاء من جهة وقوات الرئيس هادي المسنودة بطائرات التحالف السعودي من جهة في مناطق الرمضة والقفل ومخلق والشوحط والحمراني بمديرية العَبْدية جنوبي محافظة مأرب و المحاذية لمديرية السوادية شمالي محافظة البيضاء ومديرية عين غربي محافظة شبوة النفطية شرقي اليمن.

وقصفت طائرات التحالف السعودي بـ 13غارة جوية خلال الساعات الماضية على مديريتي ماهلية والعَبْدية، تزامناً مع احتدام المواجهات والدفع بتعزيزات عسكرية إلى المديريتين من قبل الطرفين، وتفيد أنباء عن مقتل وجرح 35 عنصراً في صفوف الجانبين إثر المعارك الدائرة هناك، وتمكنت قوات حكومة صنعاء من تحقيق تقدم جديد في عدد من المناطق بمديريتي ماهلية والعَبْدية خلال الأيام الماضية، بعد سيطرتها الكاملة على منطقة قانِية ومديرية ردمان بعملية عسكرية واسعة. 

إلى ذلك، تشهد مديرية مجزر شمالي غرب محافظة مأرب مواجهات متقطعة بين قوات حكومة صنعاء من جهة وقوات الرئيس هادي المدعومة بطائرات التحالف السعودي حيث سلسلة غارات منطقتي صَلب والجَفْرِة في ذات المديرية ومنطقة نَجْد العَتَق الواقعة بين مديريتي صرواح التابعة لمأرب ونِهم شمالي شرق صنعاء. 

وإلى محافظة الحُدَيْدَة، أفادت غرفة عمليات ضباط الارتباط والتنسيق لرصد خروقات التحالف السعودي في جبهات الحُدَيْدَة التابعة لحكومة صنعاء، باستمرار خروقات القوات المتعددة للتحالف السعودي لاتفاق وقف إطلاق النار في المحافظة الذي تراعاه الأمم المتحدة منذُ ال18 من ديسمبر 2018.

وأوضحت غرفة عمليات رصد خروقات التحالف السعودي بأنها سجلت 55 خرقاً جديداً لقوات التحالف السعودي في جبهات الحُدَيْدَة خلال الـ24 ساعة الأخيرة، بينها استحداث تحصينات قتالية جديدة قرب شارع الخمسين شرقي المدينة، وأكدت غرفة خروقات التحالف السعودي أن القوات المتعددة التابعة له قصفت ب117 قذيفة مدفعية مناطق سيطرة الجيش واللجان خلال الساعات الماضية.

من جهتها، قالت القوات المتعددة للتحالف السعودي إنها صدت عدة هجمات لقوات حكومة صنعاء في مديريتي الدُّرَيْهمي والتُّحَيْتا جنوبي المحافظة الساحلية على البحر الأحمر غرب اليمن. 

وفي محافظة أبين جنوب اليمن قال المتحدث باسم قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إمارتياً محمد النقيب إن خروقات من وصفها بمليشيات الإخوان الإرهابية في- إشارة قوات الرئيس هادي - للهدنة بلغت 78 خرقاً وحاولت الهجوم وتنفيذ عمليات عسكرية جديدة.  

ويأتي ذلك رغم تواجد فريق مراقبة للتحالف السعودي لوقف اتفاق إطلاق النار بين حكومة الرئيس هادي التي تتركز معظم قواتها وعتادها في منطقة شُقْرة بمديرية خَنْفَر مقابل قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إمارتياً في مديرية زُنْجُبار عاصمة محافظة أبين الساحلية على البحر العربي.