تحركات احتجاجية في مدن أوروبية رفضاً لمخطط الضم الإسرائيلي

تظاهرات احتجاجية في عدد من المدن الأوروبية رفضاً لمخططات الاحتلال الإسرائيلي ضم أجزاء من الضفة الغربية.

  • مظاهرات في فيينا وبرلين ضد مخطط الضم
    مظاهرات في فيينا وأثينا ضد مخطط الضم

شهدت العاصمة اليونانية أثينا اليوم  السبت مظاهرة احتجاجية رفضاً لمخططات الاحتلال الإسرائيلي ضم أجزاء من الضفة الغربية.

وأكّد المشاركون في المظاهرة التي انطلقت من أمام السفارة الإسرائيلية في أثينا ونظمتها أحزاب يونانية والجالية الفلسطينية رفضهم المطلق لمخطط الضم والاستيطان وما تسمى "صفقة القرن".

ودعوا الحكومة اليونانية إلى الاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس وفرض عقوبات على الاحتلال ومحاسبته على جرائمه بحق الفلسطينيين.

أما في النمسا فشهدت العاصمة فيينا  وقفة احتجاجية استنكاراً لمخططات الاحتلال الإسرائيلي ضم أجزاء من الضفة الغربية.

وأكّد المشاركون خلال الوقفة التي نظمّتها أحزاب نمساوية والجالية الفلسطينية رفضهم المطلق لمخطط الضم والاستيطان مطالبين المجتمع الدولي فرض عقوبات على الاحتلال الإسرائيلي ومحاسبته على جرائمه واحترام قرارات مجلس الأمن ومواثيق الأمم المتحدة التي تؤيد حقوق الشعب الفلسطيني المشروعة ولا سيما حقّ تقرير المصير.

وأثار إعلان سلطات الاحتلال الإسرائيلي نيّتها ضم أراضٍ من الضفة الغربية مواقف تنديد دولية تزامنت مع مظاهرات شهدتها العديد من المدن الأميركية والعواصم الأوروبية ضد تلك المخططات الرامية لتصفية القضية الفلسطينية.