"فلسطين لدراسات الأسرى": 1050 اعتقالاً من القدس خلال النصف الأول من العام

الجيش الإسرائيلي لم يكتفِ باعتقال مئات المقدسيين، بل صعّد من إصدار أوامر الأبعاد بحقهم، فيما بلغت حالات الاعتقال بين القاصرين من القدس 200 حالة.

  • فلسطين لدراسات: 1050 حالة اعتقال من القدس خلال النصف الاول من العام
    فلسطين لدراسات: 1050 حالة اعتقال من القدس خلال النصف الاول من العام

أكد مركز "فلسطين لدراسات الأسرى" أن سلطات الاحتلال صعّدت بشكل كبير خلال العام الجاري حملات الاعتقال التي استهدفت المقدسيين.

الناطق الإعلامي للمركز رياض الاشقر أكد أن الاعتقالات خلال النصف من الأول من العام، "استهدفت كافة الفئات من الأطفال والنساء والقيادات الإسلامية والوطنية، وحتى المرضى وكبار السن والمرابطين في المسجد الاقصى"، حيث رُصد ما يزيد على 1050 حالة اعتقال، وهي تشكل 45% من إجمالي الاعتقالات في أنحاء الأراضي الفلسطينية في تلك الفترة.

وبيّن الأشقر أن حالات الاعتقال بين القاصرين من القدس بلغت 200 حالة، من بينهم 22 طفلاً تقل أعمارهم عن 14 عاماً، بينما بلغت حالات الاعتقال بين النساء والفتيات 52 حالة، من بينهن قاصرات ومسنات، إضافة إلى إصدار العشرات من أوامر الإبعاد والحبس المنزلي.

وكشف الأشقر أن الاحتلال لم يكتفِ باعتقال مئات المقدسيين، بل صعّد من إصدار أوامر الإبعاد بحقهم، حيث بلغت قرارات الإبعاد خلال الشهور الستة الأولى من العام 235 قراراً.

 كذلك، أصدر الاحتلال ما يزيد على 65 قراراً بالحبس المنزلي الكامل، أو الحبس المنزلي الليلي لعدة أشهر، فيما منعت العشرات من الشبان من تعقيم شوارع وأزقة مدينة القدس للحد من انتشار  فيروس كورونا، واعتقلت عدداً منهم، وعاقبتهم بدفع غرامات مالية باهظة.