35 قتيلاً في حصيلة جديدة لكمين إرهابي استهدف الجيش النيجيري

عشرات القتلى في الجيش النيجيري نتيجة لكمين نصبه عناصر من تنظيم "داعش" في شمال شرق نيجيريا.

  • القافلة المستهدفة كانت في طريق عودتها من دورية ضدّ الجماعات الإرهابية في مايدوغوري
    القافلة المستهدفة كانت في طريق عودتها من دورية ضدّ الجماعات الإرهابية في مايدوغوري

ارتفعت حصيلة كمين نصبه إرهابيون على طريق رئيسي في شمال شرق نيجيريا إلى 35 قتيلاً من عناصر الجيش النيجيري، فيما لا يزال 30 جندياً آخرين مفقودين، وفق ما أفادت مصادر أمنية اليوم الخميس.

وأعدّ عناصر تنظيم "داعش" كميناً الثلاثاء لقافلة عسكرية على بعد حوالى 40 كلم من مدينة مايدوغوري، معقل جماعة "بوكو حرام".

وقالت مصادر أمنية: "فقدنا 35 جندياً في الكمين وجرح 18 آخرون فيما لا يزال 30 آخرون مفقودين". وأضافت "لقد كان هجوماً مفاجئاً، الإرهابيون اختبئوا داخل الزرع وفتحوا النيران على القافلة عند مرورها".

وكانت القافلة في طريق عودتها من دورية ضدّ الجماعات الإرهابية في مايدوغوري حين تعرّضت للهجوم المسلّح. وأكّد الجيش النيجيري الأربعاء وقوع الكمين، لكنّه أعلن مقتل اثنين من جنوده فقط من جرّائه.

وأضاف الجيش أنّ عناصره تصدّوا للكمين وأوقعوا 17 قتيلاً في صفوف الإرهابيين.