ترامب يعترف بشن هجوم الكتروني على روسيا عام 2018

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يعلن أن بلاده شنّت هجوماً الكترونياً ضد وكالة الإنترنت الروسية، قبل عامين، ويوضح أن ذلك جاء في سياق "مواجهة روسيا في جميع أنحاء العالم".

  • ترامب يعترف بشن هجوم الكتروني على روسيا
    ترامب: الهجوم الإلكتروني كان جزءاً من سياسة أوسع لمواجهة روسيا

اعترف الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اليوم السبت، أنه أذن عام 2018 بـ"هجوم إلكتروني سري ضد وكالة أبحاث الإنترنت الروسية".

وقال ترامب إن الهجوم الإلكتروني كان "جزءاً من سياسة أوسع لمواجهة روسيا في جميع أنحاء العالم"، كاشفاً عن سلسلة إجراءات اتخذها لمواجهة روسيا، ومنها إرسال عدد كبير من الأسلحة والممعدات العسكرية إلى أوكرانيا، والضغط على ألمانيا لإلغاء خط أنابيب الغاز الطبيعي "نورد ستريم 2" من روسيا. 

وكان الرئيس الأميركي قد اعترف في وقت سابق، أن روسيا تدخلت في الانتخابات الرئاسية التي جرت في بلاده عام 2016، متوجهاً باللوم على إدارة الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما، لعدم قيامها بأيّة خطوة لمواجهة "التدخل الروسي" في الانتخابات.

ويأتي كلام ترامب، بعد التشكيك في قدرته على مواجهة الصعود الروسي واحتوائه، وآخرها ما ورد على لسان المستشار السابق للأمن القومي الأميركي جون بولتون، الذي شكك في أهلية الرئيس الأميركي في مواجهة "التهديد" الروسي.

واعتبر بولتون أن الرئيس فلاديمير بوتين لا يرى في ترامب "منافساً جاداً"، وأنه ليس "قلقاً بشأن ترامب".