رئيس أركان الجيش الجزائري لقائد القوات الأميركية: لسنا بحاجة لدعم أجنبي لمكافحة الإرهاب

قائد الأركان الجزائري الفريق سعيد شنقريحة يؤكد خلال استقباله قائد القوات الأميركية لإفريقيا الجنرال ستيفن تاونساند، أن "التهديد الإرهابي في الجزائر تقلص خلال السنوات الأخيرة".

  • رئيس أركان الجيش الجزائري
    رئيس أركان الجيش الجزائري الفريق السعيد شنقريحة

أكد رئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق السعيد شنقريحة، أن "الجزائر تغلبت على الإرهاب لوحدها دون الحاجة إلى أي دعم أجنبي"، مرجعاً الفضل في ذلك إلى "عزيمة وإصرار القوات المسلحة والتعاون الوثيق بين مختلف الأسلاك الأمنية والقناعات العالية للمواطنين".

واستحضر الفريق شنقريحة في كلمة ألقاها خلال استقباله قائد القوات الأميركية لإفريقيا الجنرال ستيفن تاونساند، والوفد المرافق له، "تضحيات الجيش الوطني الشعبي من أجل الدفع بالجزائر إلى بر الأمان"، مضيفاً أنه "بعد كفاح مرير وبدون هوادة من دحر الإرهاب الذي كان علينا مواجهته منذ سنوات التسعينات، إنجاز كان ثمنه تضحيات جسيمة بشرية ومادية".

ورأى شنقريحة أن "التهديد الإرهابي في الجزائر تقلص خلال السنوات الأخيرة"، مؤكداً في نفس السياق "عزم الجيش الوطني الشعبي الضرب بيد من حديد هذه الجماعات".

وفي سياق آخر، أوضح رئيس أركان الجيش الجزائري بأنه "سيتم العمل على تعزيز الشراكة بين الجزائر وأميركا من خلال الميكانيزمات القائمة على الشفافية والصراحة والمصالح المشتركة".

واستقبل الفريق السعيد شنقريحة اليوم الأربعاء، قائد القوات الأميركية لإفريقيا، الجنرال تاونساند الذي يزور الجزائر.

وجرى خلال هذا اللقاء استعراض التعاون العسكري بين البلدين، كما تبادلا التحليلات ووجهات النظر والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

واستقبل الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، اليوم، الجنرال تاونسند، بمقر الرئاسة في الجزائر العاصمة.

وأشار بيان صادر عن الرئاسة الجزائرية إلى أن استقبال قائد "الأفريكوم" جرى بحضور أعضاء من السفارة الأميركية في الجزائر.