العميد سريع: سلاح الجو المسيّر استهدف قاعدة الملك خالد وأصابها بدقة

بعد استهداف مطارات أبها وجازان وقاعدة الملك خالد في السعودية بشكل دقيق، المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة اليمنية يعلن استهداف مطار أبها للمرة الثانية.

  • العملية استهدفت مرابض الطائرات الحربية في قاعدة الملك خالد وأصابتها بدقة
    العملية استهدفت مرابض الطائرات الحربية في قاعدة الملك خالد وأصابتها بدقة
  • طائرات مسيرة من نوع قاصف 2 استهدفت مطارات أبها وجازان وقاعدة خميس مشيط
    طائرات مسيرة من نوع قاصف 2 استهدفت مطارات أبها وجازان وقاعدة خميس مشيط

أعلن المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة اليمنية، اليوم الأحد، أن سلاح الجو المسيّر نفّذ هجومين على قاعدة الملك خالد الجوية في خميس مشيط، وعلى مطار أبها الدولي لمرتين على التوالي.  

وأكد سريع أن "العملية استهدفت مرابض الطائرات الحربية في القاعدة، وكانت الإصابة دقيقة".

وكان سريع قد أعلن، في وقت سابق اليوم، عن تنفيذ 3 هجمات بثلاث طائرات مسيّرة، استهدفت مطارات جازان وأبها وقاعدة خميس مشيط.

وقال العميد سريع: "بفضل الله وكرمه، سلاح الجو المسيّر نفذ ثلاث هجمات بثلاث طائرات مسيرة، استهدفت مطارات جيزان وأبها وقاعدة خميس مشيط وكانت الإصابة دقيقة".

وأكد العميد سريع أن الاستهداف جاء "ردّاً على جرائم العدوان وحصاره المستمر على الشعب اليمني العظيم".

وكان التحالف السعودي أعلن في وقت سابق أنه "اعترض ودمّر ثلاث طائرات مسيرة محمّلة بالمتفجرات، أطلقها الحوثيون على المنطقة الجنوبية بالمملكة".

واستشهد يمني، أمس السبت، بنيران المدفعية السعودية على منطقة غافرة بمديرية الظاهر الحدودية في صعدة. في حين تعرضت مناطق متفرقة في مديريتي شدا ورازح الحدوديتين لقصف صاروخي ومدفعي سعودي مكثف.

في الأثناء شنت مقاتلات التحالف السعودي 18 غارة جوية منها 14 غارة على مديرية مدغل في مأرب شمال شرق صنعاء و4 غارات على منطقة الخنجر في الجوف شرقا.

غارات التحالف السهودي تزامنت مع استمرار تقدم الجيش واللجان الشعبية في محيط مدينة مأرب والسيطرة على مواقع عسكرية جديدة هناك.

في حين واصلت قوات التحالف المدعومة إماراتياً في الحديدة والساحل الغربي خروقاتها الميدانية حسب مصدر في حكومة صنعاء.

المصدر قال إن خروق التحالف بلغت خلال الـ24 ساعة الماضية 276 خرقاً بينها غارتان على منطقة الفازة من طيران استطلاع مقاتل على الفازة.

وتوزعت خروق قوات التحالف وفقاً للمصدر على تحليق 4 طائرات حربية و18 طائرة تجسسية في أجواء حيس والفازة والتحيتا وشارع الـ50 و41 خرقاً بقصف صاروخي ومدفعي و 221 خرقاً بالأعيرة النارية المختلفة.

إضافة إلى استحداث قوات التحالف تحصينات قتالية جنوب قرية الحائط بمديرية الدريهمي، بالتزامن مع قصف القرية بعدد من قذائف الهاون. كما استهدفت مدفعية القوات التابعة للتحالف شمال وشرق مديرية حيس.