ترامب: ​التصويت لبايدن يعني سلب الأميركيين حقهم في امتلاك السلاح

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يتابع حملته الانتخابية في ولاية أريزونا، وينتقد وسائل الإعلام التي لا تكشف "فساد عائلة جو بادين".

  • ترامب: بايدن غائب عن الوعي.. والإعلام لا يتحدث عن فساد عائلته
    الرئيس دونالد ترامب خلال خطابه الانتخابي في ولاية أريزونا (أ ف ب)

ادعى الرئيس الأميركي والمرشح لولاية ثانية دونالد ترامب، في كلمة له خلال مهرجان انتخابي بولاية أريزونا، أنه متقدم في ولاية ويسكونسن، مكذباً استطلاعات الرأي التي تقول إنه "متأخر بـ17 نقطة في هذه الولاية"، ليستخلص أن هذا "يثبت كذب وسائل الإعلام". 

وأضاف ترامب أن "الفساد الهائل في عائلة منافسه الديموقراطي جو بايدن، ليس له ذكر في وسائل الإعلام أو وسائل التواصل الاجتماعي"، حسب تعبيره.

وشبّه ترامب نجل بايدن، في وقت سابق، بأنه "يشبه المكنسة الكهربائية، حيث يتبع والده ويحصل على الملايين"، لافتاً إلى أن عائلة بايدن هي "عائلة جريمة منظمة، ويتم التستر عليها من قبل وسائل الإعلام وشركات مواقع التواصل الاجتماعي".

ووصف ترامب هذه الانتخابات بأنها "خيارٌ بين الحلم الأميركي الذي أمثله أنا، والكابوس الاشتراكي الذي يمثله بايدن.. والذي سيسلم بلدنا للاشتراكيين"، مبرراً دعم بايدن للمحتجين ضد العنصرية وعنف الشرطة في فيلادلفيا برغبته بعدم خسارة "اليسار الراديكالي". 

كما وسخر الرئيس الأميركي من منافسه الذي يسميه بـ"جو النعسان"، قائلاً: "أليس من الرائع أن يكون لديكم رئيس يتكلم من دون تلقين، ولا يحتاج لأن يقرأ ما هو مكتوب". 

وأضاف الرئيس الأميركي أن بلاده لا تمتلك "حرية إعلام وحرية تعبير، بل لدينا قمع للإعلام والصحافة، والوضع سيء للغاية الآن". 

ومنذ توليه منصب الرئاسة، يكثر ترامب من الانتقاد لوسائل الإعلام المحلية، ويتهمها بالانحياز ضده، ومؤخراً انتقدها بسبب تسببها بحالة خوف عند الأميركيين من فيروس كورونا.

وحذّر ترامب من التصويت لبايدن، لأنه سيكون تصويتاً "لأعلى ضرائب في تاريخ بلادنا. إنه شخص غائب عن الحياة والوعي، والإعلام لايريد ذكر ذلك".

وتابع: "​التصويت لبايدن يعني سلب الأميركيين حقهم في امتلاك السلاح، لذا أدعوكم بالتصويت لي". 

ووعد الرئيس ترامب بتحقيق "أرقام قياسية على مستوى الرخاء والوظائف" في حال فوزه، مدعياً أنه يريد إجراء "الصفقات التجارية بدل الحروب".

ووعد بفرض المزيد من الرسوم الجمركية على المنتجات الصينية "لتمكين الأسر الأميركية من العمل"، لافتاً إلى أن فيروس كورونا "سينحسر قريباً، حيث يسير تطوير اللقاح المضاد لكورونا على نحو رائع". 

في المقلب الآخر، أدلى بايدن بصوته، اليوم الأربعاء، في ويلمينغتون بولاية ديلاوير، عقب خطاب مقتضب اتهم فيه إدارة ترامب بالتسبب بخسارة أرواح الأميركيين، وتركهم يعانون لسوء مواجهتها لوباء كورونا.

وأعلن ترامب، أمس الثلاثاء، في كلمة له بولاية ميشيغين تخوفه من حدوث تزوير وغش في الانتخابات التي ستجري يوم الثلاثاء المقبل، مؤكداً أن هذه الانتخابات "هي خيار بين التعافي والازدهار الكبير لترامب أو الكساد الكبير لبايدن".