اليمن: مقتل 50 عنصراً من قوات الرئيس هادي في كمين محكم بمحافظة حجة

عدد من القتلى وخسائر مادية تتكبدها قوات الرئيس هادي خلال مواجهات مع الجيش واللجان الشعبية في عدد من المناطق اليمنية.

مواجهات بين قوات هادي والجيش واللجان الشعبية في اليمن
قتل أكثر من 50 عنصراً من قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي في كمين محكم للجيش واللجان الشعبية بصحراء ميدي الحدودية بمحافظة حجة غرب اليمن, وفق ما تحدث به مصدر عسكري يمني, كما تم تدمير 4 آليات عسكرية لقوات الرئيس هادي ومقتل من كان عليها أثناء محاولتهم التقدم باتجاه صحراء ميدي بالمحافظة ذاتها.  

يأتي ذلك بعد صدّ الجيش واللجان الشعبية 3 محاولات زحف كبيرة لقوات الرئيس هادي وبإسناد جوي وبحري مكثف من قوات التحالف السعودي باتجاه صحراء ميدي الحدودية مع السعودية موقعة المئات بين قتيل وجريح منهم وفق ما تحدث به مصدر عسكري للميادين.

 

كما تحدث مصدر عسكري يمني عن تدمير الجيش واللجان الشعبية 3 آليات عسكرية لقوات الرئيس هادي خلال مواجهات مع الجيش واللجان الشعبية في منطقة سدبأ عند الأطراف الغربية لمديرية الحزم بمحافظة الجوف شرق اليمن, وذلك بعد سيطرة الجيش واللجان الشعبية على عدد من المواقع الهامة بمناطق سِدبأ وحَام بالمحافظة ومقتل وجرح عدد من قوات الرئيس هادي وتدمير مدرعة وطاقمين عسكريين تابعة لهم.

 

وشنت طائرات التحالف السعودي غارتين جويتين على مديرية صِرواح غرب المحافظة مأرب شرق اليمن, فيما تستمر المعارك بين قوات الجيش واللجان الشعبية من جهة وقوات الرئيس هادي من جهة أخرى في مناطق متفرقة من المديرية.

 

كما شنت أيضاً طائرات التحالف السعودي 8 غارات جوية على مناطق متفرقة من مديرية كُتَاف في صعدة, وامتدت الغارات حتى مديرية بَاقِم الحدودية بالمحافظة. بالإضافة إلى شنها 5 غارات جوية على مقر الدفاع الجوي بمديرية الصَليْف بمحافظة الحديدة غرب اليمن ملحقة أضراراً مادية كبيرة وفق ما تحدث به مصدر محلي يمني.