رئيس ديوان الوقف السني من الموصل: ستلتئم كل مدن العراق على قاعدة المواطنة المتساوية

في أول خطبة جمعة من جامع الحدباء في الموصل المحررة رئيس ديوان الوقف السنّي الشيخ عبد اللطيف الهميم يؤكد على الوحدة بين مكونات الشعب العراقي وعلى سيادة العراق وقراره المستقل.

الهميم: معركة تحرير الموصل مفصلية في تاريخ الأمة
وصف رئيس ديوان الوقف السني الشيخ عبد اللطيف الهميم معركة تحرير الموصل بـ"المعركة المفصلية في تاريخ الأمة" نظراً لرمزية المدينة وتجذرها في التاريخ.

وفي خطبة الجمعة من الموصل بعد تحريرها قال الهميم "من المكان الذي أعلنت منه دولة القتل والتهجير والعبثية نعلن سقوط هذه الدولة ودخولنا عصراً جديداً" مؤكداً أن "الأمّة الحيّة هي التي تجيد صناعة مستقبلها وترسم سياستها وبرامجها".

وأضاف الهميم الذي شكر المؤسسة العسكرية والمقاتلين بكل عناوينهم وصنوفهم ومراتبهم "إن الموصل تعود اليوم على قاعدة التوازن والاعتراف بجميع المكوّنات من دون خرائط ممزّقة" مؤكداً أنه "لن يتساوى البطل والخائن والشهيد والقاتل والجاسوس والمناضل".

الهميم شدد أن كل مدن العراق ستلتئم وتلتحم على قاعدة المواطنة المتساوية والدولة المدنية مضيفاً "لن نرضى إلا بالعراق السيد الحرّ المستقل الذي يصنع قراره في بغداد لا في عواصم العالم".

وذكر الهميم بما عاشته الموصل في ظل حكم داعش الظلامي حيث "كانت تنام وتصحو على مسلسلات من الرعب واستباحات صادمة والذئاب التي تنفرد بفريستها" مؤكداً أن "الحدباء في المكان والزمان ستبقى محتفظة بشبابها ونضارتها وليذهب الإرهاب إلى الجحيم".