ولد الشيخ أحمد يطالب بفتح مطار صنعاء والتحالف يشترط إدارته من قبل الأمم المتحدة

المتحدث باسم التحالف السعودي تركي المالكي يشترط أن تدير الأمم المتحدة، وفق شروط معينة، مطار صنعاء حتى يسمح بحركة الملاحة فيه، والمبعوث الأممي إلى اليمن يطالب بفتح المطار في أسرع وقت للتخفيف من معاناة المدنيين.

ولد الشيخ أحمد كرر مطالبته بفتح مطار صنعاء لضمان وصول المساعدات والتخفيف عن المدنيين
طالب المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد بفتح مطار صنعاء في أسرع وقت.

وأشار ولد الشيخ أحمد في تغريدة له على موقع "تويتر" إلى أن فتح المطار خطوة أساسية للتخفيف من معاناة اليمنيين وتأمين المساعدات الإنسانية، قائلاً " أكرر النداء العاجل لضرورة إعادة فتح مطار صنعاء الدولي بأسرع وقت".

التحالف السعودي يدعي أن إغلاق المطار تم بسبب المخاوف على سلامة الطائرات

التحالف السعودي اشترط أن تدير الأمم المتحدة وفق شروط معينة مطار صنعاء حتى يسمح بحركة الملاحة فيه، وقال إن إغلاق المطار واقتصاره على الرحلات الإغاثية جاء بسبب "المخاوف على سلامة الطائرات المدنية"، معتبراً أنه "لا يمكن وصف إجراءات سلامة الطائرات المدنية بالمعاناة للشعب اليمني".
وفي تصريح للمتحدث الرسمي باسم التحالف تركي المالكي دعا الأمم المتحدة إلى المساهمة في استئناف تسيير الرحلات التجارية ونقل الركاب لمطار صنعاء.
ودعا المالكي الأمم المتحدة إلى إدارة أمن مطار صنعاء "وضمان مخاوف حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي"، معتبراً أن "حسن إدارة أمن المطار وضمان أمن الطائرات التجارية وإيقاف التهريب تمكننا من فتح حركة الملاحة".