لأول مرة منذ 5 سنوات..الملك الأردني يصل رام الله لبحث "تطورات المنطقة"

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يستقبل الإثنين الملك الأردني عبد الله الثاني في مقر الرئاسة في رام الله لبحث آخر التطورات في المنطقة، والأوضاع الراهنة في الأراضي الفلسطينية، في أعقاب الإجراءات الإسرائيلية الأخيرة في المسجد الأقصى.

الرئيس الفلسطيني يستقبل الملك الأردني في مقر الرئاسة في رام الله
استقبل الرئيس الفلسطيني محمود عباس الإثنين في مقر الرئاسة بمدينة رام الله الملك الأردني عبد الله الثاني.

وبحسب وكالة وفا الفلسطينية فإنّ الرئيسين يبحثان خلال لقائهما آخر التطورات في المنطقة، والأوضاع الراهنة في الأراضي الفلسطينية، في أعقاب الإجراءات الإسرائيلية الأخيرة في المسجد الأقصى.

كما يتناول اللقاء آخر المستجدات السياسية، والتنسيق الفلسطيني الأردني والجهد المشترك لمواجهة كل التحديات في المسار السياسي، والعلاقات الأخوية بين البلدين وسبل تنميتها وتطويرها في شتى المجالات، بحسب الوكالة.

يذكر أن هذه هي الزيارة الخامسة للعاهل الأردني إلى الأراضي الفلسطينية، وكانت آخر زيارة له عام 2012، حيث التقى الرئيس عباس في رام الله.
وذكرت دائرة الإعلام في ديوان الرئاسة الفلسطينية أنه لن يكون هنالك مؤتمر صحفي للرئيس الفلسطيني والملك الأردني عقب اجتماعهما.
إلى ذلك، ذكر موقع يديعوت أحرونوت الإسرائيلي أن الملك الأردني قال لأبو مازن أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب "ملتزم بالعمل من أجل السلام مع إسرائيل، لكن يجب تكثيف الجهود من أجل خلق أفق سياسي حقيقي". وأشار الموقع إلى أن الملك وعباس اتفقا على العمل سوية مع الإدارة الأميركية من أجل تحريك عملية السلام وإطلاق المفاوضات مع إسرائيل.