إيران وحزب الله يدينان محاولة استهداف المسجد الحرام: لمضاعفة الجهود لمواجهة الإرهاب

الخارجية الإيرانية تدين "المحاولة الفاشلة للإرهابيين في إستهداف بيت الله الحرام" وتعتبره "مؤشراّ آخر على أن هذا الإرهاب لايعترف بدين ومذهب وجغرافيا وقومية"، وحزب الله يجدد دعوته إلى العلماء والمفكرين وأهل الرأي والقرار للعمل الجاد والتضامن في وجه جماعات الإرهابية وفكرها.

حزب الله يدين المحاولة الآثمة لاستهداف المسجد الحرام في مدينة مكة المكرمة
قال المتحدث بإسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي إن "المحاولة الفاشلة للإرهابيين في إستهداف بيت الله الحرام مؤشر آخر على أن هذا الإرهاب لايعترف بدين ومذهب وجغرافيا وقومية"، لافتاً إلى "أن الإرهابيين لايتورعون لتحقيق أهدافهم عن إستهداف أقدس أماكن مسلمي العالم".

 

ودعا قاسمي في بيان باسم الخارجية، مديناً فيه المحاولة الإرهابية في بيت الله الحرام "كافة حكومات العالم وشعوبه ، لاسيما بلدان وشعوب المنطقة الى مضاعفة جهودها لمواجهة الإرهاب مروّج الحقد والكراهية والعنف والجريمة".


وكان حزب الله جددّ دعوته إلى العلماء والمفكرين وأهل الرأي والقرار للعمل الجاد والتضامن في وجه جماعات الإرهابية وفكرها، مشيراً إلى أن محاولة استهداف المسجد الحرام تؤكد أن الفكر الإجرامي لدى هذه الجماعات لا يراعي حرمة لمكان أو زمان.

 

ولفت حزب الله في بيان له إلى أن جرائم هذه الجماعات التي تستند إلى فتاوى الضلال والفتنة تطال الجميع ويجب أن تكون محط استنكار عالمي، معتبراً أن هذه المحاولة هي حلقة في سلسلة الجرائم الدموية التي ارتكبتها عصابات الإرهاب والتكفير في منطقتنا.

ودان في بيانه المحاولة الآثمة لاستهداف المسجد الحرام في مدينة مكة المكرمة.


وأثار الهجوم موجة من ردود الفعل المندّدة حيث استنكرته كلٌّ من العراق وقطر والإمارات والبحرين والكويت ومصر والأردن والأزهر الشريف ومنظمة التعاون الاسلامي.

   

يذكر أن المتحدث الأمني في وزارة الداخلية السعودية صرح بأن قوات الأمن السعودية أحبطت عملاً إرهابياً كان يستهدف المسجد الحرام في مكة ومرتاديه، في حين تحدثت وسائل إعلام سعودية عن إصابة11 شخصاً نتيجة تفجير أحد الإرهابيين لنفسه.