رئيسي: كل الخيارات مفتوحة في حال جرى خرق الاتفاق النووي من قبل الغرب

المرشح الأصولي للرئاسة الإيرانية إبراهيم رئيسي يؤكد أن الحرب التي يشنّها التحالف السعودي على اليمن لم تنتج سوى الدمار والخراب والتكاليف الباهظة للسعودية واليمن، مشيراً إلى أن على الرياض أن تبدي الندم بشأن تدخلها في هذا البلد.

رئيسي: إيران التزمت بجميع تعهداتها بشأن الاتفاق النووي
أكّد المرشح الأصولي للرئاسة الإيرانية إبراهيم رئيسي أن الحرب التي يشنّها التحالف السعودي على اليمن لم تنتج سوى الدمار والخراب والتكاليف الباهظة للسعودية واليمن، مشيراً إلى أن على الرياض "أن تبدي الندم بشأن تدخلّها في اليمن".


ولفت رئيسي خلال مقابلة صحفيّة إلى أنه "بعد عامين على السعودية أن تعيد النظر في تصرفاتها وتظهر الندامة حيال تدخلها في اليمن نحن لم ولن نتدخل في الشأن اليمني اليمن هو من يتخذ قراراته وسوريا أيضاً هي من تتخذ قراراتها، ونحن أعلنّا ذلك منذ البداية أن الأمر السوري يعود إلى السوريين".


وذكّر المرشح الرئاسي أن إيران التزمت بجميع تعهداتها بشأن الاتفاق النووي وأن الدول الموقّعة على الاتفاق لم تلتزم، داعياً الأوروبيين والأميركيين إلى رفع الظلم عن الشعب الإيراني، ومؤكداً أن كل الخيارات مفتوحة في حال جرى خرق الاتفاق من قبل الغرب.


وكان رئيسي قد أعلن في وقت سابق أن طهران "جاهزة لأي مفاوضات الرياض مع يمكن أن تحد من التوتر في المنطقة وايجاد الاستقرار شعوبها".

كما أكّد أن بلاده "ستواصل دعم المقاومة الفلسطينية حتى رفع المظلومية عن الشعب الفلسطيني"، مشدداً على "أن داعش هي صناعة الاستكبار العالمي للتحكّم بالدول الإسلامية وإبعاد الضوء عن فلسطين والشعب الفلسطيني كقضية أولى".